السبت 4 ديسمبر 2021
اقتصاد

المغرب وجنوب إفريقيا يوقعان مذكرة تفاهم لتعزيز التعاون القطاعي

المغرب وجنوب إفريقيا يوقعان مذكرة تفاهم لتعزيز التعاون القطاعي خلال التوقيع على مذكرة التفاهم
عقدت غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة سوس ماسة وغرفة جنوب إفريقيا للتجارة والصناعة بمنطقة "الكاب" لقاء عمل افتراضي يوم 7 أبريل 2021. وفقًا لبيان صحفي صادر عن سفارة المغرب في جنوب إفريقيا بهذا الصدد، تم التوقيع خلال هذا الاجتماع على مذكرة تفاهم بشأن تعزيز التعاون القطاعي بين الطرفين.
وعيا بالإمكانيات المتوفرة لتطوير وتعزيز التعاون الاقتصادي بين المغرب وجنوب إفريقيا، تهدف مذكرة التفاهم هذه إلى إنشاء إطار للشراكة في المجالات ذات الاهتمام المشترك مثل الصناعة والاستثمار والتجارة والخدمات. كما أنها تركز أيضا على التنمية الاقتصادية للمقاولات الصغرى والمتوسطة.
في كلمته الملقاة بهذه المناسبة، سلط رئيس غرفة التجارة والصناعة والخدمات بسوس ماسة، كريم أشنجلي، الضوء على الإمكانات الاقتصادية المتاحة للمغرب وإفريقيا كبلدين إفريقيين من شأنهما المساهمة في التنمية القارية.
من جانبه، تحدث إبراهيم حفيظي، رئيس مجلس جهة سوس ماسة، عن الأداء الاقتصادي لجهة سوس ماسة والجاذبية الاقتصادية للمغرب التي تشجع، من خلال الاستراتيجيات القطاعية المختلفة، المستثمرين على القدوم إلى المملكة من أجل الاستثمار.
وبخصوص رئيس غرفة التجارة والصناعة لجهة الكاب، أعرب جاك مولمان عن إرادة ورغبة مؤسسته في إقامة شراكة مثمرة مع المغرب وتطوير تعاون قطاعي مستقبلي مع جهة سوس ماسة.
خلال نفس اللقاء الافتراضي، تم عرض شريط فيديو مؤسسي يسلط الضوء على الثروة والإمكانيات الاقتصادية لجهة سوس ماسة. كما تم تقديم عرض آخر حول مواطن القوة القطاعية في منطقة الكيب.
وقد ترأس الوفد المغربي خلال هذا الاجتماع كريم أشنجلي، رئيس غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة سوس ماسة، وإبراهيم حفيظي، رئيس نفس الجهة. كما شارك في هذا الحدث من الجانب الجنوب أفريقي رئيس غرفة التجارة والصناعة في منطقة الكاب جاك مولمان، ورئيس لجنة التجارة الدولية والسياحة إريك ليونغ سون، إضافة إلى مديرين تنفيذيين آخرين وأعضاء مجلس الإدارة.