الثلاثاء 22 يونيو 2021
اقتصاد

الجمعية الوطنية لأرباب المقاهي تستعد لخوض إضراب بعد مرور هذه المدة

الجمعية الوطنية لأرباب المقاهي تستعد لخوض  إضراب بعد مرور هذه المدة أزمة أرباب المقاهي في زمن كورونا
عقد المجلس الوطني للجمعية الوطنية لأرباب المقاهي والمطاعم بالمغرب اجتماعا له يوم الأربعاء 17 مارس 2021 على وسيلة  التواصل الاجتماعي للحسم في الخطوات التي اقترحها المكتب الوطني يوم 06 مارس 2021. 
وأكد بلاغ الجمعية أنه بناء على وضع مقلق للغاية يعيشه جل المهنيون المغاربة والأجراء، وأمام استخفاف الحكومة بمراسلات المكتب الوطني التي ينبهها إلى ما آل إليه الوضع، قرر المجلس الوطني دعوة المهنيين المغاربة إلى الاستعداد لخوض إضراب وطني لمدة 48 ساعة تحدد تاريخه الكتابات الجهوية والإقليمية والمحلية لفروع الجمعة الوطنية في نقاشها مع المهنيين قبل نهاية المدة الأخيرة التي حددتها الحكومة و لجنة اليقظة في 15 يوما.
ودعا المحلس الفروع الجهوية  والإقليمية و المحلية  للجمعية الوطنية  التنسيق مع مختلف  الإطارات المهنية و التجارية المتواجدة بالأقاليم لاتخاذ أشكال نضالية موحدة ضدا على ما وصفه البلاغ  باستخفاف لجنة اليقظة بالوضع الخطير الذي يعيشه المهنيون المغاربة والأجراء، وضد على  الاستخفاف الحكومي بتنبيهات الجمعية الوطنية المتعلقة بالفوارق الشاسعة بين الترسانة القانونية والجبائية والضريبية وواقع حال القطاع  .
 وقال البلاغ "إيمانا منه بأن الحوار هو السبيل الوحيد لتجاوز الأزمة التي يعيشها المهنيون المغاربة والأجراء، ووعيا  منه بأن هناك جائحة ضربت البلاد والعباد وجبت انخراط الجميع لتجاوزها، أعلن المجلس الوطني عن دعوته للجنة اليقظة الوطنية والحكومة إلى فتح قناة تواصل مع المهنيين المغاربة لمناقشة  مقترحات المكتب الوطني لإيقاف نزيف الإفلاسات وتجاوز الأزمة التي تعرفها بلادنا، وتحميله لها كامل المسؤولية في كل توتر للوضع الاجتماعي".