الثلاثاء 11 مايو 2021
مجتمع

كونفدراليو التعليم يصعدون وهذا برنامج نضالهم

كونفدراليو التعليم يصعدون وهذا برنامج نضالهم من أرشيف احتجاجات الشغيلة التعليمية
أكد المكتب الوطني للنقابة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل على تتبعه ما تعرفه الساحة التعليمية من توتر واحتقان نتيجة لإقفال باب الحواروالتفاوض، وعدم الوفاء بالالتزامات السابقة، والتنكر للمطالب العادلة والمحقة للشعيلة التعليمية، والرد على احتجاجاتها المشروعة بالمنع والقمع والعنف المفرط، والتضليل والتسويف والتصريحات اللامسؤولة والفاقدة للمصداقية، 
 وأوضح المكتب الوطني في بيان  توصلت " أنفاس بريس"  بنسخة منه  بأنه وقف على الدينامية النضالية التي تعرفها الساحة التعليمية،  مجددا موقفه المبدئي بضرورة توحيد النضالات الفئوية كمطلب نضالي استراتيجي لتعديل موازين القوى،  وكجواب عملي على المرحلة. 
 ولذلك فإن المكتب الوطني للنقابة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل يعلن بأنه:  
 1- يحتج على إمعان الحكومة ووزارتها في التربية الوطنية في إغلاق باب الحوار والتفاوض،  والإصرارعلى تحييد الحركة النقابية،  وعدم الوفاء بالالتزامات السابقة وتجاهل المطالب العادلة والمحقة للشعيلة التعليمية بكل فئاتها،  ويحمل الوزارة وحدها المسؤولية الكاملة في كل تبعات ما تعرفه الساحة التعليمية من حالة التوتر الدائم والاحتقان والقلق الشديدين،  ويؤكد عن أن الخروج من وضع الاحتقان،  يقتضي معالجة جميع الملفات 23 العالقة:  النظام الأساسي،  الذين فرض عليهم التعاقد،  المقصيون من خارج السلم ومن الدرجة الجديدة، الإدارة التربوية (إسنادا ومسلكا،  وتدريبا)،  المساعدون التقنيون والمساعدون الإداريون،  حاملو الشهادات،  أطر التوجيه والتخطيط،  المكلفون خارج سلكهم، الدكاترة، أطر التسيير المادي والمالي، الملحقون التربويون وملحقة الاقتصاد والإدارة،  المفتشون،  المبرزون والمستبرزون،  ضحايا النظامين،  العروضيون،  الزنزانة 10،  فوجا 93 و94،  المتصرفون وباقي الأطر المشتركة،  المعنيون والمرسلون،  أساتذة الأمازيغية،  أساتذة مراكز التكوين،  أساتذة اللغة العربية والثقافة المغربية، العروضيون.
 2- يدعو كل الشغيلة التعليمية للانخراط في كل الأشكال النضالية المسطرة خلال العطلة البينية بالرباط من طرف مختلف التنسيقيان  
 3- يقرر تنظيم :  
 ندوة عن بعد يوم 23 مارس 2021 حول الوضع التعليمي؛ وندوة حول التطبيع التربوي،  يوم 30 مارس 2021،  احتفاء بيوم الأرض؛  وحمل  الشارة بدءا من يوم الإثنين 23 مارس إلى 30 منه واعتباره أسبوعا للغضب،  دفاعا عن المدرسة العمومية، وعن مطالب الشغيلة التعليمية بكل فئاتها؛ وخوض إضراب وطني ووقفة احتجاجية أمام الوزارة يوم 5 أبريل 2021؛ ومباشرة الاستشارة القانونية في موضوع خصم التقط للمضربات والمضربين في ترقية 2019،  وبحث إمكانية رفع دعوى قضائية ضد الوزارة نيابة عن الشغيلة التعليمية، والتنصيب كطرف مدني.