الخميس 15 إبريل 2021
فن وثقافة

الباحث أوزال لـ "مدارات" التهاني: نحن في حاجة ماسة للفلسفة في عصر التكنولوجيا

الباحث أوزال لـ "مدارات" التهاني: نحن في حاجة ماسة للفلسفة في عصر التكنولوجيا حسن أوزال وعبد الإله التهاني(يسارا)
استضاف برنامج "مدارات " في حلقة يوم السبت 27 فبراير 2021 الباحث حسن أوزال، أحد وجوه الجيل الجديد من الباحثين المغاربة المهتمين بالفكر الفلسفي المعاصر.
وقال حسن أوزال لمحاوره الإعلامي عبد الإله التهاني إنه رغم تكوينه العلمي والدراسي في العلوم الحقة، الفيزياء والرياضيات والجيولوجيا وعلوم الأرض والحياة لم تمنعه من التعلق بالفلسفة وعشقها والاهتمام بها،موضحا أنه اكتشف تكاملا بين القطبين (الجيولوجيا و الفلسفة)، وأن التصورالجيولوجي للزمان ينطبق مع تطور الفلسفة المعاصرة.
وتحدث أوزال عن قراءاته لبعض الفلاسفة خاصة "دولوز" و"سبينوزا"واستخلاص بعض المفاهيم كأن النهاية هي البداية وجيولوجيا الأخلاق وهندستها  وهي شكل من أشكال التلاقي بين الجيولوجيا والفلسفة.
وعن سؤال حول الجدوى من الفلسفة في عصر التكنولوجيا والتحول الرقمي الذي طغت عليه التكنولوجيا بجميع أشكالها، أجاب ضيف مدارات أن النصوص الفلسفية لم تعد تعني عامة الناس ولا تهتم بأنماط العيش مثل كان الحال مع الفلسفة القديمة، داعيا إلى استعادة الروح للفلسفة لأنها بناء للذات ونحت لها وأيضا اختبار لمعنى الخلود ولا يمكن العيش بدون منظور فكري.
وأكد أوزال أننا نحتاج إلى الفلسفة لأنها تساعدنا على أن نفهم ما يدور حولنا،و الفهم هو أساس الحياة.
للإشارة فإن للباحث عددا من الكتب في الفكر الفلسفي و في الترجمة. وله كتاب قيد الطبع بعنوان "في العيش صحبة الفلسفة".