الخميس 22 إبريل 2021
اقتصاد

استعدادا للانتخابات.. لكحيلي يطلق "الرصاص" على مدير شركة الدار البيضاء للنقل

استعدادا للانتخابات.. لكحيلي يطلق "الرصاص" على مدير شركة الدار البيضاء للنقل عبد المالك لكحيلي (يمينا) ونبيل بلعابد مدير شركة الدارالبيضاء للنقل

وجد عبد المالك لكحيلي، رئيس مقاطعة عين الشق بالبيضاء، ما يتسلى به هذه الأيام بالفايسبوك، بعد أن أغلق عليه قوقعته إثر الفيضانات التي تضررت منها أحياء ومساكن بمقاطعته.

 

الكحيلي وجد شيئا يركب عليه وسورا قصيرا يقفز من فوقه، هو مدير شركة الدار البيضاء للنقل، وبدأ يضرب "الطرّ" بلغة شعبوية مقيتة كحملة تسخينية للاستحقاقات الانتخابية القادمة، في جهل تام بالقوانين.

 

فمن يحاسب مدير شركة النقل الدار البيضاء هو مجلس المدينة، وليس رئيس المقاطعة.. والمخاطب القانوني لمدير شركة الدار البيضاء للنقل هو مجلس جماعة الدار البيضاء، وليس عبد المالك الكحيلي الذي لا يظن أي لبيب أنه هو من فوض لشركة الدار البيضاء للنقل أن تتولى ملف التنقل بالعاصمة الاقتصادية.

 

الرصاص الفارغ الذي يطلقه عبد المالك الكحيلي في سماء الفايسبوك ضد مدير شركة البيضاء للنقل هو انعكاس لفشل ذريع لمسؤول مقاطعة يتقاسم الفشل نفسه مع مسؤولين آخرين (وعلى رأسهم العمدة العماري)، حولوا الدار البيضاء إلى مدينة تشبه الخراب.