الثلاثاء 2 مارس 2021
سياسة

ياللفضيحة: عسكر الجزائر يجهل اختراعا بشريا إسمه..الأقمار الإصطناعية !

ياللفضيحة: عسكر الجزائر يجهل اختراعا بشريا إسمه..الأقمار الإصطناعية ! العالم يضحك على جنيرالات الجزائر الذين لم يسمعوا بعد عن وجود أقمار اصطناعية
الحمد لله أن الذي خلق الداء، خلق الدواء. فإذا ابتلي المغرب بجار مسموم وبليد، فإن البشرية جمعاء ابتهجت لاختراع الأقمار الإصطناعية التي ترصد الشاذة والفاذة.
فالجار الشرقي البليد، لم يكتف بخلق البوليساريو واحتضانها وتمويلها فحسب، بل ويصر على إيهام الرأي العام الدولي بأن الأقاليم الجنوبية المغربية تحولت إلى ساحة معارك محمومة منذ العملية الأمنية التي قامت بها القوات المسلحة الملكية يوم 13 نونبر 2020 لطرد عصابة البوليساريو من معبر الكركرات. 
ففي كل يوم "تقصف" وسائل الإعلام الجزائرية الرأي العام الدولي "ببلاغات عسكرية للجيش الصحراوي" التي تفيد أن البوليساريو "دمرت" مواقع مغربية!،  و"قصفت" أهدافا عسكرية مغربية !،  و"دكت" قواعد مغربية! ، و"مسحت" أحياء سكانية بالمدن الجنوبية!.
 
اليوم السبت 2 يناير2021 أمطرتنا وكالة التسميم الجزائرية(APS) بالبيان العسكري رقم 50 (!) الصادر عن البوليساريو! الذي نقل "العمليات القتالية النوعية للجيش الصحراوي" ضد الجيش المغربي بالجدار الأمني وتم "قصف" السمارة وأم الدقن !.
 
لن نحتاج إلى التذكير بسخرية كاتب جزائري الذي استعرض "فتوحات" الجزائر والبوليساريو وتهكم على القصف الذي تباشره البوليساريو في هضاب الفايسبوك وتلال تويتر وجدار انستغرام، ولكن ندعو الله ان يرزقنا عدوا لبيبا وذكيا ويقظا، فالعالم أضحى يضحك على جنيرالات الجزائر الذين لم يسمعوا بعد عن وجود أقمار اصطناعية تسجل كل ما يدور طوال 24 ساعة !.