السبت 27 فبراير 2021
رياضة

أبرون: 3 سنوات وأنا أنتظر لاسترجاع حقي من فريقي المغرب التطواني

أبرون: 3 سنوات وأنا أنتظر لاسترجاع حقي من فريقي المغرب التطواني عبد المالك أبرون (يمينا) وفوزي لقجع رئيس جامعة كرة القدم

قال عبد المالك أبرون، الرئيس السابق للمغرب التطواني لكرة القدم لـ "أنفاس بريس"، إنه اضطر إلى اللجوء إلى القضاء من أجل استرجاع حقوقه المتمثلة في دين قيمته 700 مليون.. مضيفا أنه انتظر 3 سنوات دون التوصل إلى أي حل ودي، علما أن هناك وثيقة رسمية وموقعة من قبل الرئيس الحالي للفريق يوافق فيها على كافة البنود.

 

وتابع أبرون أن الرئيس الحالي للمغرب التطواني رفض أي مفاهمة من أجل حل المشكل بشكل ودي دون اللجوء إلى المساطر القانونية. هذا رغم أن شخصيات من أعيان المدينة ومسيرين سابقين للفريق قاموا بمساعي من أجل التوصل إلى حل ودي، لكنهم لم يجدوا أي رد فعل إيجابي من المكتب الحالي.

 

وتساءل أبرون بحرقة: “هل أصبحت عدوا بعد أن طالبت بحقي؟ أنا اقترحت عددا من الحلول، ولكنه لم يجب عنها.. هذه ديون على رئيس الفريق الالتزام بها".

 

وحصل عبد المالك أبرون على حكم قضائي ابتدائي من المحكمة الابتدائية بتطوان، يلزم فيها المكتب المسير الحالي بأداء أزيد من 700 مليون لفائدته عبارة عن ديون. لكن الفريق يعاني من أزمة مالية حادة مما يجعل أبرون وكأنه يعمل على إغراق الفريق الذي عاش معه سنوات.

 

وتطرح هذه القضية ملف الرؤساء الذين ينفقون على فرقهم من مالهم الخاص في شكل ديون تبقى عالقة في ذمة الفرق بعد مغادرة الرؤساء لمناصبهم.