السبت 8 مايو 2021
مجتمع

المديرية العامة للأمن الوطني تكشف عدد الأمنيين الذين أنهى فيروس كورونا حياتهم..التفاصيل

المديرية العامة للأمن الوطني تكشف عدد الأمنيين الذين أنهى  فيروس كورونا حياتهم..التفاصيل المصابون الأمنيون بالفيروس تتم مواكبتهم علاجيا ونفسيا

كشفت المديرية العامة للأمن الوطني، أن 28 أمنيا لفظوا أنفاسهم الأخيرة متأثرين بإصابتهم بفيروس كورونا خلال 2020، فيما 11 ألف و741 أصيبوا بالفيروس وتمت مواكبتهم علاجيا ونفسيا.

وأوضحت المديرية في بلاغ لها حول حصيلتها السنوية، إن مفتشية مصالح الصحة للأمن الوطني انكبت خلال سنة 2020 على تنفيذ مخطط عمل استعجالي لمواجهة تفشي وباء كورونا المستجد في صفوف موظفات وموظفي الشرطة، انطلق بحملة للتوعية والتحسيس بأهمية مراعاة الإجراءات الوقائية لمواجهة الجائحة، قبل أن يتم تدعيمه بتوزيع 5.313.696 وحدة من المواد المعقمة ووسائل الحماية على الموظفين والمرتفقين بمختلف مقرات الشرطة المركزية والجهوية.

وأكدت المديرية أن البروتوكول الصارم الذي اعتمدته للكشف المبكر عن حالات الإصابة بهذا الفيروس في صفوف الموظفين، مكن من إجراء 98.611 اختبارا، وتشخيص 11.741 إصابة مؤكدة من بينهم، تمت مواكبتها على المستوى العلاجي والاستشفائي والنفسي بشكل سمح ببلوغ نسبة شفاء ناهزت 94 بالمائة.

وعززت المديرية العامة للأمن الوطني مجهوداتها، بإحداث وحدة طبية متخصصة في الكشف المخبري عن فيروس كوفيد-19، على مستوى مركز الفحص بالأشعة والتحاليل الطبية بحي الرياض بالرباط، والذي سمح بتيسير الاستفادة من هذا الكشف لموظفي الشرطة وأفراد عائلاتهم بثمن تفضيلي، حيث بلغ عدد الاختبارات المنجزة على صعيد هذه الوحدة المتخصصة 3.124 اختبار، يضيف البلاغ.