الأحد 28 فبراير 2021
مجتمع

النقابة الوطنية للتعليم تستعد لاعتصام بمقر الوزارة في هذا التاريخ

النقابة الوطنية للتعليم تستعد لاعتصام بمقر الوزارة في هذا التاريخ النقابة الوطنية للتعليم في وقفة احتجاجية سابقة
وقف المكتب الوطني للنقابة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل في اجتماعه الأسبوعي الأخير على الوضع الوطني والتعليمي، وعلى سير التعبئة والتحضير لكل الترتيبات الأدبية والمادية واللوجيستيكية لإنجاح اعتصام يوم الثلاثاء 22 دجنبر 2020 بمقر وزارة التربية الوطنية بالرباط. 
و في هذا السياق أكد  المكتب الوطني للنقابة الوطنية للتعليم  في بلاغ توصلت
"أنفاس بريس" بنسخة منه على انه إذ يستحضر الأبعاد النضالية والرسائل الواضحة لهذه الخطوة غير المسبوقة، التي تتزامن مع إحياء ذكرى اغتيال الشهيد عمر بنجلون، فإنه:

 
1 _ يسجل باعتزاز كبير مواقف  النقابة الوطنية للتعليم المكافحة من القضية الوطنية، والقضية الفلسطينية، الثابت والمبدئي، والداعي لبناء الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس، مثمنا مواكبة المكتب التنفيذي وكل الكونفدراليات والكونفدراليين للشأن التعليمي عموما، ولسير التحضير لهذه المعركة النضالية المهمة؛
2 _ يحمل الدولة والحكومة ووزارة التربية الوطنية المسؤولية الكاملة في حالة التوتر والاحتقان الشديد التي يعرفها الوضع التعليمي، نتيجة إغلاق باب الحوار، والانفراد بالقرارات، وعدم الاستجابة للمطالب العادلة والمشروعة لكل فئات الشغيلة التعليمية؛
3 _ يدعو كل الكونفدراليات والكونفدراليين المسؤولين إلى إنجاح اعتصام يوم الثلاثاء 22 دجنبر 2020 بمقر وزارة التربية الوطنية ابتداء من الساعة الحادية عشر صباحا؛
4_ يهيب بكل نساء ورجال التعليم إلى رص الصفوف، والالتفاف حول إطارهم المناضل والصامد، النقابة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، والرفع من وتيرة التعبئة استعدادا لتنفيذ البرنامج النضالي الذي سطره المجلس الوطني لنقابتنا، دفاعا عن المدرسة العمومية، وعن الكرامة، والمطالب العادلة والمشروعة لكل الشغيلة التعليمية.