الثلاثاء 9 مارس 2021
سياسة

الملك يؤكد لأبومازن: مواقف المغرب ثابتة ولن نتنازل عن حقوق فلسطين

الملك يؤكد لأبومازن: مواقف المغرب ثابتة ولن نتنازل عن حقوق فلسطين الملك محمد السادس، ومحمود عباس أبو مازن، رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية
يعتبر الاتصال الهاتفي الذي أجراه الملك محمد السادس، يوم الخميس 10 دجنبر2020، مع محمود عباس أبو مازن، رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية رسالة موقف مبدئي مغربي لطمأنة الشعب الفلسطيني على أن المغرب سيظل المساند الأول لحقوقه الشرعية.
فمباشرة بعد الاتصال الهاتفي مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قال الملك لعباس أبو مازن إن موقف المغرب الداعم للقضية الفلسطينية ثابت لا يتغير. وقد ورثه عن والده المغفور له  الملك الحسن الثاني.
وأكد الملك محمد السادس أن المغرب مع حل الدولتين، وأن المفاوضات بين الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي هي السبيل الوحيد للوصول إلى حل نهائي ودائم وشامل لهذا الصراع.
كما شدد  الملك على أن المغرب يضع دائما القضية الفلسطينية في مرتبة قضية الصحراء المغربية، وأن عمل المغرب من أجل ترسيخ مغربيتها لن يكون أبدا، لا اليوم ولا في المستقبل، على حساب نضال الشعب الفلسطيني من أجل حقوقه المشروعة.
إنه فعلا يوم تاريخي مشهود بالنسبة للمغرب.ففي الوقت الذي استقبل بارتياح كبير الاعتراف الأمريكي بمغربية الصحراء،أكد للجميع تشبته بحل القضية الفلسطينية وأنه سيوظف كل التدابير والاتصالات التي اتفق عليها الملك مع الرئيس الأمريكي، من أجل دعم السلام بمنطقة الشرق الأوسط.