الأحد 25 يوليو 2021
خارج الحدود

السلطات القضائية  البلجيكية ترفض إعادة افتتاح المسجد الكبير بروكسيل والسبب هو!؟  

السلطات القضائية  البلجيكية ترفض إعادة افتتاح المسجد الكبير بروكسيل والسبب هو!؟   المسجد الكبير ببروكسيل
علمت "أنفاس بريس" من مصادر متطابقة  بأن  قاضي الإستئناف ببلجيكا اصدر حكما يقضي برفض إعادة افتتاح واستئناف أنشطة المسجد الكبير ببروكسيل، حيث سبق للسلطات البلجيكية أن قامت  باغلاقه بعد الإشتباه في سلوك بعض القائمين الجدد على المسجد الذين تم تعيينهم لوضع حد  لنفوذ المملكة العربية السعودية،  حيث حامت الشكوك  حول  قيام هؤلاء القائمين بالتجسس لصالح المغرب وذلك حسب موقع ديمورغن البلجكي.

هذا وللإشارة  فقد  شهد شهرأبريل 2020 تسليم إدارة المسجد، الذي كانت تموله المملكة العربية السعودية منذ  مدة طويلة  الى السلطة التنفيذية الإسلامية، وأنشأت هذه الأخيرة إدارة مؤقتة في انتظار إيداع ملف الإعتراف، ووافق على الطلب معظم السلطات المعنية، إلا وزير العدل فنسنت فان كويكنبورن الذي تحفظ  ورفض استئناف أنشطة المسجد معتبرا  أن هذا الأمر عنصر من عناصر أمن الدولة.

كما برر وزير العدل البلجيكي موقفه هذا بهيمنة مغربية على المسجد، ومدعيا في الوقت نفسه  بوجود عملية تجسس ينشط فيها ثلاثة أشخاص بمن فيهم إمام المسجد، كمتعاونين مع المخابرات المغربية؛وأوصى وزير العدل  بضرورة تجديد جميع أجهزة السلطة التنفيذية لمسلمي بلجيكا.