السبت 27 فبراير 2021
رياضة

كيف تلقى عالم كرة القدم خبر وفاة الأسطورة الأرجنتينية دييغو مارادونا

كيف تلقى عالم كرة القدم  خبر وفاة الأسطورة الأرجنتينية دييغو مارادونا دييغو مارادونا، وبيليه
شكل خبر وفاة أسطورة كرة القدم الارجنتينية ديغو أرموندو مارادونا ،مساء اليوم الاربعاء ، صدمة كبيرة في عالم المستديرة ،الذي بدا حزينا على وداع أفضل ما أنجبته الملاعب حتى الآن، إذ عبر اساطير كرة القدم العالمية و أشهر الاندية و كذا الهيئات الكروية ،عن حزنهم العميق على رحيل الفتى الذهبي.
وهكذا ، نعى أيقونة كرة القدم البرازيلية بيليه، الأسطورة الأرجنتينية دييجو أرماندو مارادونا،قائلا "يا لها من أخبار محزنة ، لقد فقدت صديق ا عظيما وخسر العالم أسطورة".
وكتب بيليه، على حسابه الرسمي بموقع تويتر"لا يزال هناك الكثير ليقال عنه، لكن حاليا نتمنى لأفراد أسرته أن يتمتعوا بالقوة. في يوم من الأيام، أتمنى أن نلعب كرة معا في السماء".
وغرد نادي نابولي ، حيث أصبح الأسطورة أيقونة للمدينة بعد أن لعب 188 مباراة وسجل 81 هدفا بين عامي 1984 و1991 " دائما في قلوبنا، إلى اللقاء" ، مع صورة للاعب الراحل وهو يحتفل بتسجيل هدف لنابولي.
ولم يتأخر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "اليويفا" عن تكريم روح الأسطورة الأرجنتيني دييجو مارادونا، بعد ساعات على رحيله، حيث قرر أن يقف الجميع في كافة الملاعب، دقيقة صمت تكريما لروح مارادونا،وذلك قبل انطلاق مباريات الجولة الرابعة لدور مجموعات بدوري أبطال أوروبا.
وبدوره لم يتأخر برشلونة الفريق الذي لعب له الأرجنتيني بين عامي 1982 و 1984 في التعبير عن حزنه وغرد "شكرا على كل شيء دييغو".
وقال نادي نادي باريس سان جيرمان الفرنسي "أرقد بسلام أيها الأسطورة".
أما فريق إشبيلية الذي حظي بشرف انضمام مارادونا إليه في موسم 1992-1993 فغرد قائلا "بطل لبلد بأكمله وكرة القدم نفسها.. أحد أعظم اللاعبين الذين شرفوا كرة القدم، وكنا محظوظين بما يكفي للاستمتاع بك في نادي إشبيلية. دييغو أرماندو مارادونا، خالد دائما . أرقد بسلام".
بوكا جونيورز الأرجنتيني ،الذي ضم مارادونا موسم 1981-1982، وختم الأسطورة مسيرته بألوانه بين 1995-1997 قال "شكر أبدي. دييغو الخالد".
إنتر الإيطالي كتب "لم يكن مارادونا مجرد منافس، بل الأعظم".
وغرد الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم بلسان رئيسه "يعرب الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم ، من خلال رئيسه كلاوديو تابيا ، عن حزنه العميق لوفاة أسطورتنا دييجو أرماندو مارادونا. ستكون دائما في قلوبنا".
وتوفي أسطورة كرة القدم الارجنتينية دييغو أرماندو مارادونا ، اليوم الاربعاء عن عمر ناهز 60 سنة ، جراء سكتة قلبية ألمت به في منزله ضواحي العاصمة بوينوس أيريس ، وذلك بحسب ما أعلن عنه الناطق الرسمي باسمه سيباستيان سانشي.
وكان مارادونا المتوج بلقب كأس العالم لسنة 1986 في المكسيك ،والذي يعد أحد أعظم لاعبي كرة القدم في التاريخ، قد خضع مطلع نونبر الجاري لعملية جراحة على مستوى الدماغ .
وعقب الاعلان عن وفاة مارادونا ، أعلن رئيس الجمهورية ألبرتو فرنانديس الحداد الوطني لمدة ثلاثة أيام.