الثلاثاء 27 يوليو 2021
خارج الحدود

هذا ما قررته السلطات الإسبانية  بخصوص القادمين إلى ترابها

هذا ما قررته السلطات الإسبانية  بخصوص القادمين إلى ترابها اسبانيا لم تكن تعتمد توفر المسافرين القادمين إلى ترابها على اختبار PCR كما فعلت العديد من دول الاتحاد الأوروبي
 ابتداء من يوم 23 نونبر 2020 سيكون لزاما على كل المسافرين القادمين إليها من البلدان ذات معدلات الإصابة المرتفعة بفيروس كورونا من بينها المغرب، إجراء اختبار PCR  من أجل السماح لهم بالدخول إلى التراب الإسباني .
هذا ما أوصت به السلطات الإسبانية وكالات الأسفار ومهنيي القطاع السياحي وشركات الطيران والنقل البحري بهدف إبلاغ المسافرين بهذا الإجراء الجديد 72 ساعة قبل موعد السفر.
وسيتم تطبيق هذا الإجراء الذي نشر يوم الخميس 12 نونبر 2020 في الجريدة الرسمية عند جميع نقاط الدخول إلى التراب الإسباني في المطارات والموانئ والحدود التي لا تخضع حاليا للضوابط والتدابير الاحترازية كما حدث خلال الموجة الأولى من الوباء، حسب ما أكدته وزارة الصحة الإسبانية في بلاغ لها.
ويذكر أن اسبانيا لم تكن تعتمد توفر المسافرين القادمين إلى ترابها على اختبار PCR كما فعلت العديد من دول الاتحاد الأوروبي،  وإنما كان المسافرون يخضعون  لفحص درجة الحرارة .