الثلاثاء 11 مايو 2021
مجتمع

فضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة والتحرير بمديونة يحتفي بالذكرى 45 للمسيرة الخضراء

فضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة والتحرير بمديونة يحتفي بالذكرى 45 للمسيرة الخضراء قام الفضاء بعرض أشرطة وثائقية تاريخية حول المسيرة الخضراء
تخليدا للذكرى 45 لحدث المسيرة الخضراء المظفرة نظم فضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة والتحرير بمديونة بشراكة مع مركز الجامعة للجميع الدار البيضاء - فرع مديونة، وتحت إشراف النيابة الإقليمية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير بعمالتي ابن امسيك ومولاي رشيد وإقليم مديونة عددا من الأنشطة التربوية والورشات التكوينية والمحاضرات الثقافية طيلة شهر نونبر الجاري، وعرفت مشاركة ثلة من الأساتذة والأطر الجمعوية الشابة والمؤطرين التربويين، حيث كان الهدف من هذا الأنشطة هو تعريف الأطفال والأجيال الشابة بأهم مراحل الكفاح الوطني من أجل استكمال الاستقلال الوطني واسترجاع الأقاليم الجنوبية، وتحقيق الوحدة الترابية من خلال ملحمة المسيرة الخضراء التي جسدت أروع صور الترابط والتلاحم العميقين بين العرش العلوي والشعب المغربي.
وقد استهل فضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة والتحرير بمديونة برنامج أنشطته بتنظيم محاضرة فكرية عن بعد أطرها الأستاذ محمد الشبكي قائد بمنظمة الكشاف الذهبي القيادة العامة ومدير مركز الجامعة للجميع الدار البيضاء - فرع مديونة حول موضوع "دور المجتمع المدني في الحفاظ على ذاكرة المسيرة الخضراء".
كما قام الفضاء بعرض أشرطة وثائقية تاريخية حول المسيرة الخضراء بشكل يومي منذ بداية شهر نونبر وعرفت متابعة كبيرة من طرف زوار الفضاء والمستفيدين والمستفيدات من برامج مركز الجامعة للجميع، وذلك في احترام تام للتدابير الاحترازية وشروط السلامة الصحية.
كما تحتضن قاعة مكتبة فضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة والتحرير بمديونة طيلة شهر نونبر دورة تكوينية حول موضوع "المربيات" تنظمها المؤسسة المغربية للتعليم الأولي بشراكة مع مركز الجامعة للجميع بمديونة وبتنسيق مع فضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة والتحرير بمديونة لفائدة مجموعة من الشابات، وعلى هامش هذه الدورة التكوينية نظمت الشابات المستفيدات ورشا احتفاليا لتخليد ذكرى المسيرة الخضراء.
وفي نفس السياق قام فضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة والتحرير بمديونة ومركز الجامعة للجميع الدار البيضاء - فرع مديونة بتنظيم ورشة ثقافية صباحية لفائدة الأطفال باللغة الفرنسية للتعريف بحدث المسيرة الخضراء، وأطرها أطر مركز الجامعة للجميع بمديونة الأستاذين محمد الشبكي وشيماء البوعيشي.
وحرصا منه على تخليد ذكرى المسيرة الخضراء بفضاء التواصل الاجتماعي فيسبوك عمل فضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة والتحرير بمديونة على تنظيم أنشطة ثقافية موازية عن بعد تم بثها على صفحته الرسمية بفيسبوك، وتمثلت في القيام بزيارات افتراضية لأروقة ومكتبة الفضاء، والتعريف برموز الحركة الوطنية والمقاومة وجيش التحرير، والإصدارات والمنشورات القيمة للمندوبية السامية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير، وكذا نشر مقالات تاريخية حول المسيرة الخضراء، وأيضا التعريف بالأدوار المهمة التي يلعبها فضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة والتحرير بمديونة في صيانة أمجاد الكفاح الوطني من أجل الحرية والاستقلال والوحدة الترابية، وتعريفها للأجيال الصاعدة ونشر قيم حب الوطن والمواطنة الإيجابية.
وقد أكد الأستاذ أمين لعكرط المسؤول الإقليمي عن مركز الجامعة للجميع فرع مديونة في تصريح صحفي للجريدة الإلكترونية "أنفاس بريس" بأن تخليد الذكرى 45 للمسيرة الخضراء، بشكل مشترك مع فضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة والتحرير بمديونة من خلال برنامج عمل يأتي في سياق استثنائي تعيشه بلادنا مرتبط بجائحة كوفيد 19، والتي حتمت ضرورة تنظيم أنشطة في احترام تام لشروط السلامة الصحية، وتوظيف الفضاء الافتراضي لبث أنشطة ثقافية وتربوية عن بعد.
وأبرز الأستاذ لعكرط أن برنامج هذه السنة لتخليد المسيرة الخضراء كان غنيا ومكثفا نظرا لرغبة شباب وشابات مديونة في معرفة تاريخ بلادهم ومسار استكمالها لوحدتها الترابية، لذا استهدفت فقرات البرنامج المشترك جميع الفئات بإقليم مديونة وخاصة الأطفال والشباب والنساء.
وأكد المسؤول الإقليمي عن الجامعة للجميع بمديونة أن برنامج العمل السنوي بين فضاء الذاكرة التاريخية بمديونة ومركز الجامعة للجميع لا يقتصر فقط على تخليد الذكريات والمناسبات الوطنية، بل يتم تنظيم أنشطة ثقافية وتربوية وورشات تكوينية على طول السنة بهدف تأطير الأجيال الشابة، ونشر ثقافة المواطنة الايجابية وقيم الانتماء إلى الوطن، وهي أهداف مشتركة يعمل فضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة والتحرير بمديونة ومركز الجامعة للجميع بمديونة على تنزيلها على أرض الواقع برؤية مشتركة.