الأربعاء 25 نوفمبر 2020
مجتمع

القنيطرة.. ضحايا معتقل، ضمنهم رئيس جهة سابق، يطالبون بإعادة هذا القدر من الملايير

القنيطرة.. ضحايا معتقل، ضمنهم رئيس جهة سابق، يطالبون بإعادة هذا القدر من الملايير رئيس جهة سابق يطالب باسترجاع مبلغ مليار و200 مليون

ما زال ملف الموثق المعتقل بالسجن المدني بالقنيطرة يعرف العديد من المستجدات والتفاعلات. ومن جملتها بروز اسم معروف كان من بين ضحايا الموثق المعتقل، ويتعلق الأمر بـ (م.ز) الذي ترأس سابقا جهة الغرب الشراردة لولايتين، وكان حينذاك يمثل إقليم القنيطرة بالبرلمان؛ حيث يطالب حاليا بمبلغ مليار و200 مليون سنتيم، وهو واجب بيع عقار في ملكية الرئيس السباق لجهة الغرب، إذ فوض الأمر للموثق للقيام بكل الإجراءات الإدارية المرتبطة بالبيع؛ وهو ما تم، من دون أن يسلم الواجبات المالية لصاحبها.

 

ليس رئيس جهة الغرب السابق وحده هو من يطالب بواجباته المالية، بل إن ضحايا الموثق المعتقل يفوق الثلاثين، وقدرت مطالبهم المالية في مبالغ تفوق 10 ملايير من السنتيمات، كانت لديه في شكل ودائع مالية، لكنه استحوذ عليها.

 

ويذكر أن الموثق المعتقل كان يرأس القنيطرة واحدة من الجمعيات الخيرية المعروفة بالمدينة، وتحمل اسم "الدار الكبيرة".

 

للإشارة، فالموثق المعني بهذا الملف تم اعتقاله منذ مدة، بعدما كان في حالة فرار، بعد الاستحواذ على ودائع  عشرات زبنائه، وأغلق باب مكتبه واختفى.