الاثنين 30 نوفمبر 2020
كتاب الرأي

محمد هرار: الصحراء والتغريد خارج السرب !

محمد هرار: الصحراء والتغريد خارج السرب ! محمد هرار
لا يزال التيار الانفصالي بزعامة جبهة البوليساريو ودعم الحارة الشرقية، يغردان خارج السرب، من خلال أطروحة استفتاء تقرير المصير المشروخة، والتي أصبحت مجرد، شعار متجاوز، ليس فقط من جهة المملكة، بل من طرف الأمم المتحدة نفسها.
تجاوز دولي لشعار لم يعد له قيمة بشهادة المستقلين المبعوثين الأمميين لملف الصحراء؛ وهو ما يقلق الجبهة الانفصالية وحلفاؤها ومن يسير في ركابهما من الذمم المدفوع لها سلفا!.
المغرب وتماشيا مع توجه الأمم المتحدة والمنتظم الدولي؛ أبدى مرونة ورغبة سياسية في التوصل لحل دائم وشامل للقضية برمتها، على أساس مبادرة الحكم الذاتي، ضمن إطار السيادة المغربية، وهو السقف الأعلى للمملكة الذي لا يُتجاوز بأي حال من الأحوال، وهو ما يمثل حلا عادلا ومنصفا "لا غالب فيه ولا مغلوب". 
الحل الأمثل لصراع مفتعل عمر طويلا.
حيث سيتيح بكل أريحية لمغاربة الجهة الجنوبية، الحفاظ على هويتهم ونمط عيشهم الصحراوي، مع الحفاظ على الوحدة الترابية للمملكة المغربية في ظل تكامل اقتصادي واجتماعي وثقافي؛ فلا أدري لم التعنت والجحود، عوض التعاون والانفتاح!؟