الثلاثاء 19 يناير 2021
مجتمع

الاتحاد الجهوي لنقابات البيضاء يسير في اتجاه شهر من الاحتجاج

الاتحاد الجهوي لنقابات البيضاء يسير في اتجاه شهر من الاحتجاج وقفة احتجاجية سابقة أمام مقر الاتحاد المغربي للشغل

سيدخل الاتحاد الجهوي لنقابات الدار البيضاء الكبرى، يوم السبت 3 أكتوبر 2020، المرحلة الثانية من شهر الاحتجاج. إذ علمت "أنفاس بريس" أن هذا الاتحاد سينظم وقفة احتجاجية أمام المقر المركزي للاتحاد المغربي للشغل يوم السبت، يشارك فيها أطر مختلف النقابات المهنية.

 

هذا وقد رفع الاتحاد الجهوي لنقابات الدار البيضاء ورقة الاحتجاج، خلال الأيام الأخيرة، في وجه حكومة العثماني، حيث نظم يوم الأربعاء 30 شتنبر 2020 وقفة احتجاجية بالحي الصناعي بمنطقة مولاي رشيد بالدار البيضاء، كرد فعل على عملية التسريح الجماعي للعاملات والعمال بسبب تصديهم لهضم الحقوق والتحايل على القانون، وضد الموقف الذي وصفه البلاغ الاتحاد الجهوي بالمتفرج للحكومة ولاستنكار الهجمة الشرسة على الحقوق والحريات النقابية ورفض قانون الإضراب وقانون النقابات، وللمنهجية التي تتبعها الحكومة في تدبير الملفات الكبرى وإقرار القوانين، وإخلالها بالتزاماتها، ومن ضمنها مضامين اتفاق 25 أبريل.

 

وطالب المحتجون من الجهات المختصة بضرورة التدخل، خصوصا أنهم يعانون ماديا، وظروفهم الاجتماعية تأزمت بشكل كبير.

 

للإشارة، فقد سطر الاتحاد الجهوي لنقابات الدار البيضاء الكبرى، برنامجا احتجاجيا، يندرج ضمن برنامج “شهر من الاحتجاج”، الذي دعا له الاتحاد المغربي للشغل.