الأربعاء 21 أكتوبر 2020
سياسة

بؤرة كورونا بالبرلمان على بعد أيام من افتتاح الملك للسنة التشريعية الأخيرة 

بؤرة كورونا بالبرلمان على بعد أيام من افتتاح الملك للسنة التشريعية الأخيرة  صورة من الأرشيف
 يبدو أن مجهود مكافحة انتشار كوفيد 19 يسير بسرعتين في مجلسي البرلمان ، ففي الوقت الذي شرعت فيه إدارة مجلس النواب في اتخاد حزمة من الإجراءات الصارمة، ضمنها اخضاع كل الموظفين للفحص الطبي واستمرارالعمل بالإجراءات الوقائية وتعقيم المكاتب بشكل منتظم وتوفير المحلول الكحولي المطهر في كل مرافق بناية المجلس وإغلاق الممر المؤدي الى بناية مجلس المستشارين ومنع تنقل الموظفين بين المجلسين. في هذه الاثناء لوحظ أن إدارة مجلس المستشارين " ما مسوقاش"، حيث لا أثر لأي إجراء من الإجراءات الوقائية داخل بناية مجلس المستشارين.
 
وكان من نتائج ذلك اكتشاف حالات الإصابة في صفوف بعض الموظفين عند عودتهم من العطلة ومخالطتهم لمجموعة من زملائهم ( لعدم علمهم بالإصابة ) مما أدى إلى حالة من الهلع في صفوف الموظفين خاصة في غياب تام للإدارة  .