الخميس 3 ديسمبر 2020
جرائم

سطات: هذه هي حقيقة صور القاصر الذي ظهر يحمل ضمادات طبية

سطات: هذه هي حقيقة صور القاصر الذي  ظهر يحمل ضمادات طبية القاصر وهو يحمل الضمادات الطبية
تفاعلت ولاية أمن سطات، بسرعة وجدية كبيرة، مع صور تداولها مستعملو تطبيقات التراسل الفوري على الهواتف المحمولة، يظهر فيها قاصر يحمل ضمادات طبية، مشفوعة بتعليقات تزعم بأن هذا الأخير تعرض للضرب والجرح وهتك العرض.
 وتؤكد  ولاية امن سطات تنويرا للرأي العام، وتوضيحا للمعطيات غير الصحيحة الواردة في هذه المنشورات، ؛بأنها راجعت المعطيات المتوفرة لدى المصلحة الولائية للشرطة القضائية، حيث أسفرت  نتائج البحث أن الأمر يتعلق بقضية تتعلق بتبادل الضرب والجرح المفضي لعاهة مستديمة عالجتها مصالح الشرطة يوم 21 غشت 202 مضيفة في بلاغها بانه .
 سبق لمصالح الشرطة القضائية بمدينة سطات أن تلقت إشعارا  يفيد  تعرض الضحية القاصر لإعتداء جسدي باستعمال السلاح الأبيض تسبب له في عاهة مستديمة، قبل أن تؤدي  الأبحاث والتحريات المنجزة في هذه القضية  إلى تحديد هوية المشتبه فيه الذي تبين أنه بدوره تعرض لإصابات خلال هذا النزاع، حيث تم إخضاعه لتدبير الحراسة النظرية ووضع  رهن إشارة البحث الذي جرى تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك قبل أن تتم إحالته على النيابة العامة بتاريخ 24 غشت 2020.
وهكذا يردف البلاغ  فان ولاية أمن سطات إذ تحرص على توضيح المعطيات الخاصة بهذه القضية التي يتعلق موضوعها بتبادل الضرب والجرح المفضي لعاهة مستديمة، فإنها تنفي في نفس الوقت الإدعاءات التي تشير إلى أن هذه الأفعال الإجرامية كانت مقرونة بأي اعتداء جنسي.