السبت 26 سبتمبر 2020
جالية

المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية "يدين بشدة" الكتابات العنصرية على جدران مسجد "أجين"

المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية "يدين بشدة" الكتابات العنصرية على جدران مسجد "أجين" مسجد "أجين"
أدان المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية "بشدة"، الكتابات "العنصرية" على جدران مسجد أجين، بجنوب-غرب فرنسا، خلال ليلة السبت-الأحد 26 يوليوز2020.
وأوضح المجلس، المحاور الرئيسي للسلطات العمومية الفرنسية في كل ما يتعلق بشؤون الدين الإسلامي، في بلاغ بهذا الخصوص، أن "هذا العمل البغيض يأتي بينما يستعد المسلمون للاحتفال بعيد الأضحى المبارك، في سياق جائحة صعبة بالنسبة لجميع المسلمين".
وأكد رئيس المجلس،  محمد الموساوي أن "محاربة الكراهية هي نضال مستمر يتعين على الجمهورية أن تقوده بحزم وإصرار".
وخلص الموساوي، وهو أيضا رئيس اتحاد مساجد فرنسا، إلى أن المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية، يعرب في مواجهة هذا "الاستفزاز البغيض"، عن "دعمه الكامل" و"تضامنه المطلق" مع المصلين والمسؤولين عن المسجد، مؤكدا لهم دعواته الأخوية.
وكان وزير الداخلية، جيرالد دارمنان، قد أكد في تغريدة له إدانته "القوية للكتابات غير المقبولة التي استهدفت مسجد أجين. فهذه الأعمال الشنيعة تتعارض مع قيم الجمهورية. تضامني مع مسلمي أجين".