الخميس 13 أغسطس 2020
مجتمع

عامل الرحامنة يوصي موظفي القطاع العام بالبقاء في منازلهم، والسبب؟

عامل الرحامنة يوصي موظفي القطاع العام بالبقاء في منازلهم، والسبب؟ عامل إقليم الرحامنة عزيز بوينيان (يمينا)

حثت المذكرة الإدارية، تحت عدد 828 بتاريخ الاثنين 6 يوليوز 2020، الصادرة عن عامل إقليم الرحامنة، الموجهة لرؤساء المصالح الخارجية التابعة لعمالة الرحامنة، (حثت) الموظفين المقيمين بمراكش وآسفي بالبقاء في منازلهم، ومباشرة المهام المسندة إليهم عن طريق الوسائل الرقمية المتاحة، تجنبا لحصول أي انتقال للعدوى بين الموظفين.

 

وأعطى عامل إقليم الرحامنة تعليماته بمنع تنقل الموظفين العاملين بالقطاع العام في عدد من القطاعات، في حالة ما إذا كانوا مقيمين بعمالة مراكش وآسفي، على خلفية ظهور بؤرة وبائية بمدينة آسفي، واستمرار تسجيل الحالات في مراكش، حيث وجهت المذكرة المذكورة إلى المندوبين والمدراء الإقليميين لمختلف الوزارات، بالإضافة إلى المؤسسات والإدارات العمومية الأخرى.

 

ويأتي هذا القرار الذي اتخذه عامل عمالة الرحامنة في إطار الإجراءات والتدابير الوقائية المتخذة من أجل الحد من انتشار فيروس كورونا بإقليم الرحامنة، بعد تسجيل أرقام قياسية لانتشار فيروس كورونا بمدينة آسفي.