الاثنين 13 يوليو 2020
فن وثقافة

النحال لـ "مدارات": سؤال العربية الفصحى والدارجة سؤال مغلوط

النحال لـ "مدارات": سؤال العربية الفصحى والدارجة سؤال مغلوط مصطفى النحال (يمينا) وعبد الإله التهاني

استضاف الزميل عبد الإله التهاني، مساء السبت 27 يونيو 2020، في حلقة جديدة من برنامج "مدارات"، الذي تبثه الإذاعة الوطنية، الناقد والباحث والمترجم مصطفى النحال.

 

وقال هذا الأخير إن تكوينه الأكاديمي فتح له المجال للاشتغال على النص الأدبي بمستويات الفهم والتحليل والتأويل؛ مستنيرا بكتابات الكاتب عبد الفتاح كيليطو، ومتأثرا بالمستشرق الفرنسي أندري ميكيل.

 

وعن مجال اشتغاله بالترجمة، التي حصل فيها على شهادة التبريز، أوضح النحال أنه يمكن أن يقوم بترجمة كتب أو نصوص حسب اهتماماته ومن اختياره ويتحمل كلفة النشر، أو يترجم تحت الطلب إما من طرف دور النشر أو من المؤلف، كما هو الحال في كتاب "ليون الأفريقي" الذي بلغ مراحله الأخيرة.. مذكرا في هذا السياق بترجمته لكتاب "إعادة قراءة القرآن" للمفكر الفرنسي القريب من المغرب جاك بيرك.

 

وتابع الباحث مصطفى النحال أنه يحاول الجمع في دراساته وكتاباته النقدية والإبداعية بين التأويل والإبداع الأدبي والقراءة الفكرية كخلفية ضرورية للفهم الواسع.

 

وعن النقاش اللغوي الذي يشهده المغرب في إطار هوياتي، قال ضيف "مدارات"، إنه مع المفهوم المتعدد للانتماء، مبتعدا عن حصر الهوية في جانبها اللغوي.. مضيفا أن سؤال اللغة العربية الفصحى والدارجة سؤال مغلوط، لأنه بإمكان المغرب تدبير ورعاية الاثنين إلى جانب الأمازيغية، وذلك في إطار دينامية حقيقية للتعامل مع الرأسمال الثقافي المغربي.