السبت 8 أغسطس 2020
مجتمع

اللجنة الوطنية لعريضة السرطان تجتمع في انتظار رد رسمي من الحكومة

اللجنة الوطنية لعريضة السرطان تجتمع في انتظار رد رسمي من الحكومة أعضاء اللجنة الوطنية لعريضة الحياة

عقدت اللجنة الوطنية لعريضة الحياة من أجل إحداث صندوق لمكافحة مرض السرطان اجتماعا يوم السبت 20 يونيو 2020، برئاسة وكيل اللجنة عمر الشرقاوي، تناولت فيه برنامج العمل المزمع تنفيذه قبل الرد الرسمي للحكومة على العريضة التي توصلت بها رئاسة الحكومة في 21 فبراير2020.

 

وكان من المنتظر اللقاء بوزير الحريات العامة، مصطفى الرميد، الذي أحيلت عليه العريضة قبل أن يدخل وباء كورونا على الخط ويؤجل الاجتماع إلى حين.

 

واتفق أعضاء اللجنة على عقد ندوتين بشراكة مع جمعيات المجتمع المدني المهتمة بمكافحة مرض السرطان وأنشطة؛ مؤكدين أن مشروع ومطلب إحداث صندوق ضد هذا المرض لم يعد شأنا خاصا باللجنة، بل إنه أصبح مسؤولية وتكليفا من الـ 44 ألف مغربية ومغربي الذين وقعوا على العريضة بمختلف تراب المملكة.

 

وتمت الإشارة خلال الاجتماع إلى أن معاناة مرضى السرطان تضاعفت في ظل الإجراءات الاحترازية ضد تفشي وباء كورونا بسبب النقص في الأطر الطبية بمراكز العلاج وندرة بعض الأدوية ونقص مناعة المرضى، مما زاد من تخوفهم من العدوى.

 

وعبر أعضاء اللجنة الوطنية لعريضة الحياة عن تفاؤلهم بالرد الإيجابي للحكومة على مطلب إحداث صندوق مكافحة السرطان مباشرة بعد الرفع الكلي لفترة الطوارئ الصحية يوم 10  يوليوز 2020.