الخميس 6 أغسطس 2020
خارج الحدود

الشرطة الدنماركية تطلق الرصاص على فلسطيني حماية لمتطرف يميني

الشرطة الدنماركية تطلق الرصاص على فلسطيني حماية لمتطرف يميني راسموس بالودان، اليميني المتطرف
كشف مصدر موثوق لجريدة "أنفاس بريس"أن الشرطة الدنماركية أطلقت اليوم الجمعة 05 يونيو 2020 النار على شاب فلسطيني يدعى نور.
وكان أفراد الشرطة الدنماركية مكلفين بحماية المدعو راسموس بالودان اليميني المتطرف والشهير برسوماته المسيئة للنبي محمد.
وكان بالودان في زيارة لمدينة أوغوس الدنماركية ويتجول فيها بطريقة إستفزازية،علما أن هذه المدينة تقطنها غالبية مسلمة خاصة من الفلسطينيين.
ودفع استفزاز راسموس الشاب الفلسطيني إلى الهجوم عليه ومحاولة ضربه بسكين مما دفع الشرطة إلى إطلاق رصاصتين على جسمه، وظل ملقى على الأرض مما خلق جوا من التوتر بين الشرطة والمسلمين .
وعلمت جريدة "أنفاس بريس" أن الشرطة الدنماركية  بصدد عقد مؤتمر صحافي مساء اليوم الجمعة 05 يونيو2020 لشرح خلفيات ودوافع إصابة المواطن الفلسطيني نور، وذلك سعيا للحد من التوتر الذي يتصاعد بمدينة أوغوس.
وسبق لراسموس بالودان أن صدر في حقه حكم  بالسجن مع وقف التنفيذ في قضية شتائم عنصرية، وتنظيم تظاهرة لحرق القرآن الكريم.