الاثنين 13 يوليو 2020
اقتصاد

أرباب المقاهي بوجدة وبركان يقصفون الوزير العلمي بهذا القرار

أرباب المقاهي بوجدة وبركان يقصفون الوزير العلمي بهذا القرار مقهى بوجدة وفي إطار الصورة الوزير مولاي حفيظ العلمي
رفض أرباب المقاهي بوجدة وبركان، قرار مولاي حفيظ العلمي وزير الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، القاضي بفتح المقاهي، يوم الجمعة 29 ماي 2020، بإعلان أرباب المقاهي بوجدة وبركان، في بيان مشترك لهم، رفضهم لذلك، على خلفية عدم فتح حوار جدي مع أرباب هذا القطاع الذي مازال يعاني من تبعات الحجر الصحي، وحالة الطوترئ الصحية..
وتفاجأ أرباب المقاهي، وفق بلاغ توصلت به " أنفاس بريس" باتخاذ الحكومة لإجراءات وصفوها بالتعجيزية لاستئناف المقاهي لأنشطتها الخدماتية، بعد أن كانوا يتطلعون إلى التفاتة من الحكومة ولجنة اليقظة الاقتصادية للوقوف على إكراهات وانشغالات أصحاب المقاهي.
ويأتي إصدار أرباب المقاهي بوجدة وبركان لبيانهم المشترك في ظل أوضاع اقتصادية جد مزرية يعرفها القطاع جراء قرار الإغلاق الإداري الذي اتخذته وزارة الداخلية يوم 16 مارس 2020 في اطار التدابير الاحترازية لمحاربة كوفيد – 19.
جدير بالذكر أن وزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي قد أعلنت في بلاغ لها، ا الخميس 28 ماي 2020، أن بإمكان أرباب المقاهي والمطاعم استئناف أنشطتهم الخدماتية، ابتداء من يوم غد الجمعة، شريطة الاقتصار على تسليم الطلبات المحمولة وخدمات التوصيل إلى الزبناء.