السبت 11 يوليو 2020
خارج الحدود

بوليس إيطاليا يوقف 0،21 في المائة من الإيطاليين لخرقهم حالة الطوارئ الصحية

بوليس إيطاليا يوقف 0،21 في المائة من الإيطاليين لخرقهم حالة الطوارئ الصحية الغرامات قد تصل في إيطاليا إلى 3000 أورو لمن خالف الطوارئ الصحية
أعلنت وزارة الداخلية الإيطالية، أن عدد الأشخاص الذين ألقي عليهم القبض، يوم السبت 23 ماي2020، بتهم مخالفة مقتضيات القيود المفروضة في إطار حالة الطوارئ التي تم اعتمادها بالبلاد من أجل مواجهة تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد بلغ 130 ألف و330 شخصا (اي ما يمثل 0.21 في المائة من سكان إيطاليا- المحرر).
وقالت وزارة الداخلية الإيطالية، في بيان لها، إن 545 تم توقيفهم من قبل الشرطة الوطنية وتبث مخالفتهم للقيود المفروضة، فيما 6 أشخاص تم الإبلاغ عنهم من قبل المواطنين و 4 أشخاص مصابين بالفيروس وخرقوا مقتضيات الحجر الصحي المنزلي الإلزامي، إضافة إلى 55 ألف و744 تم توقيفهم لقيامهم بأنشطة وتمارين رياضية جماعية . 
وأضافت الوزارة أن عدد الأشخاص الذين فرضت عليهم غرامات مالية لانتهاكهم قيود حالات الطوارئ بلغ 20 مخالفا.  
وفرضت الحكومة الإيطالية مرسوما خاصا بحالة الطوارئ، ينص على الإدانة بعقوبة سجنية لمدة قد تصل إلى خمس سنوات للأشخاص المصابين بالفيروس الذين ينتهكون الحجر الصحي المنزلي الإلزامي. كما ينص المرسوم على أن انتهاك الحجر الصحي ، المطبق على الحالات الإيجابية لفيروس كورونا كوفيد 19، يعتبر جريمة ضد الصحة العامة تتسبب في انتشار الوباء.

ويتضمن المرسوم غرامات تتراوح ما بين 400 و 3000 أورو تفرض على الذين يخرقون القيود التي فرضتها حكومة الإيطالية على تنقل المواطنين.