الجمعة 14 أغسطس 2020
اقتصاد

طنجة.. هكذا سيتم استئناف نشاط الوحدات الصناعية للنسيج والألبسة بعد عيد الفطر

طنجة.. هكذا سيتم استئناف نشاط الوحدات الصناعية للنسيج والألبسة بعد عيد الفطر استئناف العمل في قطاع النسيج والألبسة تدريجيا بعد عيد الفطر

استقبل والي جهة طنجة تطوان الحسيمة بمقر الولاية بطنجة، يوم الخميس 21 ماي 2020، كل من رئيس غرفة التجارة والصناعة والخدمات بالجهة ورئيس اللجنة المؤقتة لتدبير شؤون فرع الشمال للجمعية المغربية لصناعة النسيج والألبسة وأعضائها، بحضور مندوب الصناعة والتجارة بطنجة وممثلي المصالح الإدارية ذات الصلة، في إطار اجتماع خصص لتدارس التدابير اللازمة لإعادة تشغيل الوحدات الإنتاجية المرتبطة بالقطاع، وذلك لما يمثله من وزن داخل النسيج الاقتصادي الصناعي بالجهة، حيث تم استحضار الأوضاع الراهنة وما تخلفه من آثار وخيمة على المهنيين والعمال على حد سواء.

 

وبعد تدارس مختلف الحيثيات والإكراهات المرتبطة بالموضوع تم الاتفاق على ما يلي:

- استئناف عمل الوحدات الصناعية بالقطاع لأنشطتها مباشرة بعد عيد الفطر المبارك، وذلك وفق مسطرة مضبوطة سواء على مستوى نقل العمال أو داخل مقرات العمل في احترام تام لمقتضيات السلامة الصحية.

- سيتم تدريجيا في مرحلة أولى استئناف العمل بـ 30 في المائة من مجموع الأجراء، على أن تراجع هذه النسبة وفق تطورات الحالة الصحية، واعتبارا لمدى احترام التدابير المتخذة في هذا الصدد.

- وضع آلية لمعالجة المشكلة المرتبطة بالعمال المتواجدين خارج مدينة طنجة وفق مسطرة خاصة تمكنهم من الالتحاق بأشغالهم.

- إنجاز دليل سمعي بصري مفصل ليكون في متناول المشغلين والعمال على حد سواء، يتضمن كافة الإجراءات والتدابير الاحترازية الصحية.

- وضع إجراءات إضافية لضمان السلامة العامة في حالة اكتشاف حالة إيجابية داخل أحد المصانع.

 

هذا وتقرر وضع خلية خاصة على مستوى إدارة الجمعية للتواصل وتتبع الأوضاع مع مهنيي القطاع؛ خصوصا فيما يتعلق بتدابير رجوع العمال المتواجدين خارج مدينة طنجة.