الأحد 12 يوليو 2020
جرائم

شخص ستيني يضع حدا لحياته بحي "باريو" بالحسمية

شخص ستيني يضع حدا لحياته بحي "باريو" بالحسمية الهالك الذي كان قيد حياته يعاني من اضطرابات نفسية
كشفت مصادر محلية بالحسيمة، أن شخصا ستيني أقدم على وضع حد لحياته اليوم الثلاثاء 16 ماي 2020، وحسب نفس المصادر فإن هذا الشخص قام بالإرتماء من أعلى سطح منزله المكون من طابقين بشارع عمرو بن العاص بحي " باريو "، مضيفة بأن الهالك الذي كان قيد حياته يعاني من اضطرابات نفسية، اصطدم بعد سقوطه بالأرض مما تسبب في كسور متفاوتة الخطورة وضعت حدا لحياته نتيجة قوة الارتطام.
وفور علمها بالحادث حلت بعين المكان عناصر السلطة المحلية والشرطة القضائية والشرطة العلمية، لفتح تحقيق في هذا الحادث، كما تم نقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي من أجل إخضاعها للتشريح بتعليمات من النيابة العامة المختصة.
يذكر أن إقليم الحسيمة شهد خلال الأسابيع الأخيرة تناسل عدد من حوادث الانتحار الأمر الذي يطرح الكثير من الأسباب حول ملابساتها وظروفها، خصوصا أمام تزامنها مع جائحة كورونا وما تطلبته من تدابير وإجراءات لمواجهة تفشي الوباء، كانت لها بالطبع تداعيات اقتصادية واجتماعية ونفسية خطيرة على المجتمع.