الأربعاء 15 يوليو 2020
مجتمع

مدرسة خاصة بالبيضاء تساهم في التعليم عن بعد لفائدة التعليم العمومي

مدرسة خاصة بالبيضاء تساهم في التعليم عن بعد لفائدة التعليم العمومي تتم هذا العلمية بتنسيق مع الأكاديمية الجهوية للدار البيضاء الكبرى
أعلنت مجموعة "مدارس ايلبيليا"، الخاصة الواقعة في تراب المديرية الإقليمية للتربية والتعليم انفا انخراطها الدائم إلى جانب الأكاديمية الجهوية للدار البيضاء الكبرى في عملية التعليم عن بعد التي تشرف عليها وزراة التربية الوطنية.
وتتمثل مساهمة المؤسسة حسب تصريح الأستاذة مريم الحضراوي، المديرة التربوية لسلك الثاني الدولي بنفس المجموعة، في مساهمة الأطر التعليمية للمؤسسة في عملية تسجيل الدروس والتمارين  بالصوت والصورة لإنتاج كبسولات تعلمية موجهة لفائدة التعليم العمومي سيتم بثها على القنوات التلفزيونية التعليمية الوطنية وتضع رهن إشارة التلاميذ في منصة تعليم...
وتتم هذا العلمية بتنسيق مع الأكاديمية الجهوية للدار البيضاء الكبرى وبشراكة مع مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط الذي منح استوديوهات مجهزة بأحدث التقنيات لهذ الغرض.
وقد وصلت مساهمة مجموعة "مدارس ايلبيليا" لحدود الساعة أزيد من 100 كبسولة تعلمية موجهة لتلاميذ الجدع مشترك والأولى بكالوريا والثانية تشمل المواد المبرمجة في الامتحانات الاشهادية كالفزياء والرياضيات وعلوم الحياة والأرض خيار فرنسية بالاضافة إلى بعض المواد التقنية المتعلقة بشعبة الاقتصاد و التدبير.. 
وتجدر الإشارة إلى ان عملية تسجيل دروس من استوديوهات مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط لازالت مستمرة إلى حدود توفير كل مايحتاجه المتعلمون لمواكبة الدراسة وحفاظا على السير العادي للدراسة في ظل  ماتعرفه البلاد من وضع استثنائي جراء انتشار فيروس كورونا. 
وفي هذا الإطار أكدت المديرة التربوية على جاهزية طاقم التدريس بثانوية "ايلبيليا"، السلك الدولي على الاستمرار في الانخراط الفعال في هذه العملية ووضع كل إمكانيات المؤسسة رهن إشارة الوزارة والأكاديمية الجهوية الدار البيضاء كتعبير عن إرادة المؤسسة في الانخراط في كل المبادرات المواطنة.