الأربعاء 27 مايو 2020
سياسة

بوريطة: المغرب يرحب بثقة الاتحاد الأوروبي وبمبادرته بدعم الصندوق الخاص بتدبير "كورونا"

بوريطة: المغرب يرحب بثقة الاتحاد الأوروبي وبمبادرته بدعم الصندوق الخاص بتدبير "كورونا" ناصر بوريطة
أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الأفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ، ناصر بوريطة ، أن المغرب يرحب بالثقة التي وضعها الاتحاد الأوروبي فيه من خلال إعادة تخصيص 150 مليون يورو على نحو فوري، مخصصة تحديدا لحاجيات الصندوق الخاص بتدبير جائحة “كوفيد-19″ المحدث بمبادرة من الملك. وذلك حسب بيان صحفي مشترك نُشر الجمعة 27 مارس 2020، عقب اتصال هاتفي بين الوزير ناصر بوريطة، والمفوض الأوروبي المكلف بسياسة الجوار ومفاوضات التوسع ، أوليفر فارليي.
شدد الوزير على "أن المغرب يرحب بثقة الاتحاد الأوروبي ويقدر عاليا بادرة التضامن هذه".
في هذا البيان الصحفي المشترك ، ذكر المفوض الأوروبي المكلف بسياسة الجوار ومفاوضات التوسع السيد أوليفر فارهليي، أن الاتحاد الاوروبي قرر تدعيم ميزانية المملكة من خلال إعادة تخصيص 150 مليون يورو على نحو فوري، مخصصة تحديدا لحاجيات الصندوق الخاص بتدبير جائحة “كوفيد-19″، المحدث بمبادرة من الملك محمد السادس، وعلاوة على ذلك، ستعمل المفوضية الأوروبية على إعادة تخصيص 300 مليون يورو من الاعتمادات المالية المخصصة للمغرب، نحو الاستجابة لهذه الجائحة عبر تسريع تعبئتها قصد الاستجابة للحاجيات المالية الاستثنائية للمملكة.
كما أشار البيان الصحفي لترحيب المفوض الأوروبي المكلف بسياسة الجوار ومفاوضات التوسع، بالتدابير الصارمة والضرورية  التي اعتمدتها المملكة المغربية في وقت وجيز للتعامل مع انتشار الفيروس وآثاره ”  كما أكد على أن الاتحاد الأوروبي  مستعد “لمواكبة المغرب في جهوده الصحية، والاقتصادية، والاجتماعية عبر العديد من الإجراءات.