الأربعاء 27 مايو 2020
سياسة

بوريطة يستقبل وزير خارجية ليبيريا ويزف هذه البشرى إلى المغاربة

بوريطة يستقبل وزير خارجية ليبيريا ويزف هذه البشرى إلى المغاربة ناصر بوريطة، ونظيره الليبيري 
أجرى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ناصر بوريطة، الجمعة 6 مارس2020 بالرباط، مباحثات مع وزير الشؤون الخارجية الليبيري غبيهزوهنغار فيندلي، الذي يقوم حاليا بزيارة عمل للمملكة.
وقال بوريطة، خلال ندوة صحافية عقب هذه المباحثات، إن المغرب وليبيريا تربطهما اتصالات منتظمة وتبادل دائم حول سبل تطوير التعاون بين البلدين.
وأبرز أن "اللجنة المشتركة التي انعقدت العام الماضي شكلت مناسبة للتوقيع على عدد كبير من الاتفاقات الرامية لإرساء الإطار القانوني الملائم لتعزيز التعاون القطاعي، وفتح الطريق أمام الاستثمارات الخاصة وتعزيز التعاون في المجالات التقنية".
وأضاف بوريطة أنه، ومنذ التوقيع على هذه الاتفاقات، "تم تعزيز برنامجنا للتكوين من خلال تقديم منح دراسية وأحدثنا برنامجا لتبادل الزيارات"، مشيرا في هذا الصدد، إلى أن وزير الفلاحة الليبيري سيقوم قريبا بزيارة للمملكة.
وأبرز الوزير أنه سيتم إرسال بعثة مغربية متعددة التخصصات إلى ليبيريا بهدف تقديم عرض التعاون برمته، لا سيما في مجالات التكوين المهني والطاقة والفلاحة، مسجلا أن البلدين اتفقا على مواصلة تعزيز التنسيق على مستوى المنظمات الإقليمية والدولية.
وتميزت زيارة العمل التي يقوم بها غبيهزوهنغار فيندلي للمغرب بالإعلان عن قرب افتتاح قنصلية لبلاده بالداخلة في الأقاليم الجنوبية للمملكة.