الأحد 31 مايو 2020
سياسة

المسؤول الأممي موراتينوس يشيد بالسياسة الإفريقية للملك

المسؤول الأممي موراتينوس يشيد بالسياسة الإفريقية للملك الملك محمد السادس وميغيل أنخيل موراتينوس

أشاد الممثل السامي لتحالف الحضارات للأمم المتحدة، ميغيل أنخيل موراتينوس، بالسياسة الإفريقية للملك محمد السادس، إذ صرح قائلا: "إن جلالة الملك محمد السادس وضع سياسة إفريقية رائدة والتي لطالما كانت تواكب الصحفيين الأفارقة وخاصة منهم النساء الصحفيات".

 

وفي رسالة بعث بها إلى أعضاء شبكة "بنافريكان"، على إثر اجتماع عقد يوم الخميس 5 مارس 2020، مع وزير الشؤون الخارجية والتعاون الافريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، شدد موراتينوس على الدور الذي تلعبه النساء الإفريقيات، وبحس المسؤولية الذي أظهرنه خلال الأحداث الكبرى.

 

واستشهد في هذا الصدد، بمؤتمر الأطراف للأمم المتحدة للتغير المناخي(CPO22)  الذي عقد في المغرب، والذي سمح للمملكة بالتموضع في طليعة الجهود المبذولة لحماية البيئة ومكافحة تغير المناخ بالتنسيق مع الأمم المتحدة وأمينها العام.

 

وأعلن الممثل السامي للأمم المتحدة لتحالف الحضارات، ميغيل أنخيل موراتينوس، يوم الجمعة 6 مارس 2020، بالرباط، عن اختيار مدينة فاس لاحتضان القمة العالمية لتحالف الحضارات المقررة في الفترة من 29 نونبر إلى 2 دجنبر 2020.

 

وأبرز موراتينوس، في تصريح للصحافة، عقب لقائه مع وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، أنه تم اختيار مدينة فاس بالنظر لعراقتها ورمزيتها الروحية.

 

وقال المسؤول الأممي "كثيرا ما يدور الحديث عن ضرورة إنقاذ كوكب الأرض، لكن يتعين علينا أيضا أن نتعلم العيش المشترك والاحترام المتبادل وتفهم وجود ديانات وثقافات وحضارات مختلفة، والمغرب يجسد هذا الأمر".

 

وأضاف أنه سيتم خلال هذه القمة، التي تتوافق مع الذكرى الخامسة عشرة لإنشاء تحالف الحضارات وتعد الأولى من نوعها على أرض إفريقية، تقييم عمل التحالف منذ إنشائه، ولكن على الخصوص، إعداد مخطط عمل من أجل إنقاذ الإنسانية.

 

وأعرب الممثل السامي لتحالف الحضارات عن امتنانه لدعم الملك محمد السادس والمملكة المغربية لهذا الحدث العالمي، مؤكدا أنه بفضل جهود الأمم المتحدة والمغرب "سنضمن نجاحا كبيرا للقمة العالمية لتحالف الحضارات".