السبت 24 أكتوبر 2020
اقتصاد

لحسن العسبي: شكرا السيد شكيب بنموسى

لحسن العسبي: شكرا السيد شكيب بنموسى شكيب بنموسى ينصت لامرأة من المغرب العميق

قام وفد من اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي بالمغرب، يتقدمهم رئيسها السيد شكيب بنموسى، منذ يومين بزيارة ذات دلالات متراكبة إلى منطقة أجدادي بقبيلة آيت عثمان (جماعة أربعاء أسايس - دائرة تالوين بإقليم تارودانت)، عند قدم جبل سيروا العالي بـ 3350 مترا عن سطح البحر، ودرجة الحرارة هناك تسجل هذه الأيام 5 تحت الصفر. وهي الزيارة التي كان من ضمن برنامجها زيارة نموذج للعمل التنموي المحلي، من خلال تجربة إخوتنا بقرية "تاكموت" (التي تبعد بكيلومتر ونصف عن قرية أجدادي آبت عشت جنوبا، وكيلومترين عن مركز جماعة أسايس). حيث اجتمع الوفد مع مجموعة من نساء القرية المنتظمات (مثل العديد من نساء قرى قبيلتنا آيت عثمان) ضمن تعاونيات للتنمية المحلية (أغلبها في مجال إنتاج الزرابي الوزكيتية لتازناغت وزراعة وتجارة الزعفران).

 

 

هناك تم الإنصات لصوت المرأة المغربية الأمازيغية، التي هي حامية قيم التعاون والمقاومة من أجل لقمة عيش نظيفة بعزة نفس عالية. مثلما تم التوقف عند نماذج للتنمية المحلية أنجزها أبناء المنطقة بوسائلهم الخاصة والبسيطة (لكن الفاعلة والمؤثرة) بدون أي دعم من أي جهة خارجية وإدارية، على مستوى الكهربة والماء الشروب والري والفلاحة. فالناس هناك منذ السبعينات لم تكتفي أبدا بالانتظارية حتى تجود عليهم السلطات المركزية بما يستحقونه من أسباب التنمية والعيش الكريم، بل انخرطت في تجارب عمل جمعوي تطوعي تراكمي بناء، أعطى نتائج محترمة مع توالي السنوات.

 

 

الصورة هنا (السيد بنموسى ينصت للمغرب العميق) فيها الكثير من الوعد الجميل، أن شيئا ما قد تغير فعلا في سماء البلاد، وأن ذكاء المقاربة للاهتمام بالإنسان منتصر مغربيا. ومنهجية التواصل هذه رفيعة فعلا وذات قيمة سلوكية عالية ورفيعة. لأنه مهم الوقوف على حقيقة الواقع التنموي بالمغرب في الميدان.

فعلا برافو.