الثلاثاء 25 فبراير 2020
مجتمع

47 ملفا أمام القضاء ضد مقهى "لاكريم" بمراكش، والقضاء يرفض إعادة فتحها

47 ملفا أمام القضاء ضد مقهى "لاكريم" بمراكش، والقضاء يرفض إعادة فتحها مشهد من الاعتداء على مقهى "لاكريم"
منذ الحدث المأساوي الذي كانت مقهى "لاكريم" بمراكش مسرحا له بتاريخ 2 نوننر 2017، تم إغلاق هذه المقهى التي كانت تتميز بنجاح تجاري كبير. وبالنظر لتورط مالكها في ملف قضائي ثقيل مرتبط بالاتجار في المخدرات تمت إدانته بـ 15 سنة.  وكان هذا الحكم بمثابة ضربة قاضية للوضع الاجتماعي لكل العاملين بهذه المقهى الذين وجدوا أنفسهم أمام مصير البطالة، وكان حلهم الوحيد هو الالتجاء إلى القضاء، حيث وصل عدد الملفات للمطالبين بحقوقهم المادية بشكل خاص إلى47 ملفا. وبالرغم من تواجد مالك مقهى "لاكريم" بالسجن، فإنه اتفق على منح تفويض لمسيرين جدد لتسيير نفس المقهى، وتم عرض هذا الاقتراح على أنظار القضاء، إلا أن الحكم الأولي رفض إعادة فتح المقهى بتعليلات عديدة، منها الاتهامات العديدة التي ثبتت في حقها مالكها الأصلي.