الأربعاء 23 سبتمبر 2020
مجتمع

الجامعة الوطنية لموظفي الجماعات المحلية تتهم الداخلية بخرق القانون

الجامعة الوطنية لموظفي الجماعات المحلية تتهم الداخلية بخرق القانون عبد الوافي لفتيت وزير الداخلية

اعتبرت الجامعة الوطنية لعمال وموظفي الجماعات المحلية، أن الاتفاق الذي وقعته وزارة الداخلية ممثلة بالمديرية العامة للجماعات المحلية، مع أربع نقابات، يعد خرقا سافرا للقوانين المعمول بها التي تدعي وزارة الداخلية حرصها على احترامها.

 

واعتبرت دعوة الوزارة لنقابات لا تمثيلية لها للتوقيع على الاتفاق، خطوة عبثية، تدخل في إطار الإرضاء الحزبي، مما أفقد هذا الاتفاق أي معنى وأسقطه في الميوعة .

 

وشددت الجامعة الوطنية لعمال وموظفي الجماعات المحلية، أن سلوك الوزارة يقع لأول مرة في تاريخ الاتفاقات المتعلقة بالحوارات الاجتماعية أو القطاعية بالمغرب، مما يؤكد -يقول بلاغ النقابة- تخبط ولا مسؤولية وزارة الداخلية بخصوص الحوار القطاعي.

 

وكانت الجامعة الوطنية لعمال وموظفي الجماعات المحلية، قد خاضت إضرابا وطنيا يوم 25 دجنبر 2019، تقول النقابة إنه عرف نجاحا، وبلغت نسبة المشاركة فيه 85 في المائة.

 

هذا وقد رفضت الجامعة المشاركة في مراسيم التوقيع على الاتفاق، الذي ترى أنه لم يستجب حتى للحد الأدنى من انتظارات شغيلة القطاع.