الثلاثاء 27 يوليو 2021
رياضة

المدرب زوران مانولوفيتش أمام أزمة ودادية جديدة

المدرب زوران مانولوفيتش أمام أزمة ودادية جديدة المدرب زوران مانولوفيتش

تلقى مدرب الوداد الرياضي، الصربي زوران مانولوفيتش، ضربة جديدة على إثر إصابة اللاعب أشرف داري التي تعرض لها في مباراة الديربي، مساء يوم الأحد 22 دجنبر 2019، برسم الجولة الـ 10 من البطولة الاحترافية والتي ستبعده عن البساط الأخضر رفقة ناديه الودادي ضد مباراة المغرب التطواني وكذلك أمام أهم مباراة للفريق في دوري أبطال أفريقيا أمام بترو أتلتيكو الأنجولي. ليجد زوران مانولوفيتش، نفسه أمام حيرة في قلة "قطع الغيار" التي تتيح له اللعب بأريحية لافتقاده حلولا بديلة، خاصة أن اللاعب أشرف داري، كان يمثل الخيار الوحيد للصربي مانولوفيتش، في خط الدفاع بعد إصابة اللاعب الشيخ كومارا، في لقاء الكلاسيكو الذي جمع بين القلعة الحمراء والجيش الملكي.

 

ويذكر أن فريق الوداد الرياضي يشكو من غياب كل من اللاعبين، صلاح الدين السعيدي الذي أجرى جراحة في الركبة، وابراهيم النقاش إثر حصوله على البطاقة الحمراء في مباراة الديربي البيضاوي واللاعب يحيا جبران الموقوف، بالإضافة إلى محمد نهيري وياسين الخروبي وأنس أصباحي، المعاقبين من طرف المدرب.

 

وإلى حد كتابة هذه السطور لا تزال إصابة لاعب القلعة الحمراء أشرف داري، غير مؤكدة، ما إذا كان قد تعرض للإصابة على مستوى أربطة الركبة وما مدى خطورة هذه الإصابة، في انتظار نتائج الفحص بالرنين المغناطيسي الذي قام به صباح يوم الاثنين 23 دجنبر 2019.