الجمعة 6 ديسمبر 2019
مجتمع

المعارضة بتارودانت تطالب بالكشف عن لائحة سندات الطلب وصفقات المجلس

المعارضة بتارودانت تطالب بالكشف عن لائحة سندات الطلب وصفقات المجلس رئيس الجماعة في الإطار مع النائب البرلماني قشبيل

على إثر ما تشهده الجماعة الترابية تارودانت من مشاكل في التدبير والتسيير، خصوصا على مستوى تدبير مالية الحماعة التي أضحت محطة شكوك وارتياب بعد افتضاح تمرير صفقات وسندات الطلب لبعض المقاولات وإقصاء أخرى بطرق تحايلية كان آخرها فضيحة صفقة الإنارة العمومية (مليار و600 مليون)، التي تتبعت فصولها جريدة " أنفاس بريس" حيث تبين أن نائلها هو البرلماني قشبيل عن حزب البيجيدي. هذه الفضيحة التي توجت حسب مصادر الجريدة بإلغائها من طرف رئيس الجماعة الترابية تارودانت. (وعلى إثر ذلك) وجه الفريق المعارض رسالتين نتقاسم مضمونهما مع القراء لتعميم الفائدة.

وجه الفريق المعارض بالجماعة الترابية تارودانت رسالة إلى رئيس المجلس الحضري يطلب بموجبها " الحصول على معلومات تتعلق بسندات الطلب والصفقات"

واستند فريق الاتحاد الاشتراكي المعارض بالجماعة الترابية تارودانت، في مراسلته الموجهة لرئيس المجلس في المضوع أعلاه على "روح الدستور والقانون التنظيمي والحق في المعلومة". موضحا أن مطلبه الدستوري يسمح للفريق وأعضائه المستشارين بالقيام من "موقع المعارضة  البناءة بدورهم كاملا بما يحقق المصلحة العامة ويعطي للديموقراطية والحق في الإختلاف والتعبير مصداقيته"

الرسالة المذكورة دعت رئيس الجماعة (البيجيدي) إلى "تزويد الفريق المعارض بلائحة سندات الطلب ولائحة الصفقات برسم سنتي 2017 و 2018 ".

وركزت الرسالة على طلب "معلومات ومعطيات محددة، تتعلق بسندات الطلب برسم سنتي 2017 و 2018 ، وتحديد أرقامها وموضوعها ومبالغها المالية والمشاركين في المنافسة والمبالغ المقترحة من طرف المشاركين فيها"، فضلا عن المعلومات المرتبطة كذلك " بالصفقات وأرقامها وموضوعها ومبلغها، والمشاركين في الصفقة والمبالغ المقترحة من كل واحد منهم، علاوة على معلومات تتعلق بنائل الصفقة والمبلغ الذي رست عليه برسم سنتي 2017 و 2018 "

 وفي سياق متصل وضع نفس الفريق المعارض إخبارا بمصالح الجماعة الترابية تارودانت من أجل عقد لقاء تواصلي إعلامي بالقاعة الرئيسية بمقر الجماعة . على اعتبار يؤكد فريق الاتحاد الاشتراكي أنه " في إطار تواصل الفريق المعارض بالرأي العام ، وفي إطار مشاركة المعلومة وتقاسمها مع المكون الإعلامي والمجتمع المدني ، ندعوكم للترخيص لنا لعقد  لقاء تواصلي إعلامي بالقاعة الرئيسية بالجماعة الترابية تارودانت والذي حددنا له يوم :الخميس/ 14 نونبر /2019 . ابتداء من الساعة 07 مساء ."

وكانت جريدة "أنفاس بريس" قد توصلت إلى معلومات عبر مصادرها الخاصة، تقول إن المحظوظ "مول المارشي ديال الإنارة" والشركة التي ظفرت بالصفقة، تعود للبرلماني قشبيل عن فريق العدالة والتنمية، الذي عرف بفضيحة (البورطابلات) و"النقيل" و"الحجابات"، حينما تم ضبطه وهو يمارس الغش خلال اجتيازه امتحان الباكالوريا.