الخميس 15 إبريل 2021
مجتمع

قيادي اتحادي يقطر الشمع على استقالة إلياس العماري

قيادي اتحادي يقطر الشمع على استقالة إلياس العماري مكي الحنودي، وإلياس العماري( يسارا)
على هامش استقالة إلياس العماري، من رئاسة جهة طنجة تطوان الحسيمة، وجه القيادي الاتحادي مكي الحنودي، رئيس جماعة لوطا بإقليم الحسيمة، رسالة إلى إلياس العماري وثقها على حائطه بالفايسبوك جاء فيها :
 
كنت متأكدا من مآل وضعك السياسي لهذه الأسباب الأساسية :
1- وضعك الاعتباري بناءه مغشوش بنيته على أساس شبه فارغ وبطرق استغبت المواطنين والدولة كذلك من خلال إعطاء نفسك حجما يوحي بأنك تتحكم بشكل ما في دواليب السياسة الرسمية وفي نفس الوقت كأنك تمثل الريف وبعدها جزء كبير من المجتمع المغربي في حين انك لا تمثل حتى نفسك .
2- المخزن لا صديق له على الدوام خصوصا اذا اكتشف حيل الايهامات الفارغة وأن تمثيليتك مجرد تمثيلية لا أساس شعبي وازن لها ولا مصداقية لها .
3- مشروعك السياسي مبني على فسيفساء غير منسجم وبلا مبادئ ولا التزامات سياسية كانت وحتى اخلاقية، استدرجت قطيع من الانتهازيين والوصوليين في لحظة توهم الوافدون انك صاحب الحل والعقد، وبمجرد تناقص مصالحهم أو انكشاف المسرحية بدؤوا في الانتفاض أو الرحيل بحثا عمن يضمن مصالحهم الخسيسة بشكل أفضل ومستدام .
4- الحراك الاجتماعي بالريف عرى عورة السياسيين المنافقين وأوضح جيدا حجمهم المقزم أمام عموم فئات الشعب، وبالتالي طبيعي جدا ان تتخلى عنك الدولة وأن تعلن بنفسك نهاية مسارك السياسي الغامض والمبني للمجهول .
وقد حاولت شخصيا أن أنبهك لهذا المصير. وأقول لك اننا نحن بصدد بدء المسار السياسي الشعبي استمرارا لمسارات حافظنا دائما على الانتصار لفئات الشعب المتضررة من سياسة هذا النظام المستبد في سياساته العمومية.
وفي الأخير أقول لك أن الشعب غفور رحيم.