الجمعة 20 سبتمبر 2019
رياضة

نورالدين الترابي، الخبير في رياضة "التانكسودو":هذه رهاناتنا لتطوير اللعبة بالمغرب

نورالدين الترابي، الخبير في رياضة "التانكسودو":هذه رهاناتنا لتطوير اللعبة بالمغرب الخبير الدولي الترابي، وعلى اليسار العلم المغربي يرفرف فوق مقر الإتحاد الدولي للتانكسودو بالعاصمة الكورية سيول
تعتبر رياضة التانكسودو؛ أول فن حربي كوري أصيل، جذورها من الهند الصينية، أسست سنة 1945 بالعاصمة الكورية سيول على يد الخبير "هوان كي" الذي كان يتابع دراسته بدولة الصين، تم انتقل إلى اليابان في مهمة عسكرية.
تقنيات التانكسودو ممزوجة بين الكونغ فو الصيني والكراطي الياباني وتعني كلمة تانكسودو "يد الصين الفارغة بالعقل".
وانتشرت منذ القدم بجميع أنحاء العالم وخاصة الولايات المتحدة الأمريكية، حيث بدأت تمارسها النخبة مثل بطل العالم والممثل السينمائي الكبير الأمريكي شوك نوريس، وأسست لها اتحادات قارية، كالاتحاد الأوربي والبانام الأمريكي والآسيوي والاسترالي، وتعتبر رياضة شعبية منتشرة في جميع أنحاء أوربا وأمريكا، يوجد مقر اتحادها الدولي بمدينة سيول.
ودخلت رياضة التانكسودو إلى المغرب سنة 2015 على يد الخبير الدولي المغربي نور الدين ترابي الحاصل على الحزام الأسود الدرجة 7، والحامل للجنسية الكندية. حيث قام بتسطير مشروع متكامل ومحدد الأهداف ومن بين خاصيات المشروع طريقة وكيفية مساهمة رياضة التانكسودو في التنمية البشرية والمساهمة في إنعاش سوق الشغل وكذا وإنعاش الاقتصاد الوطني عن طريق السياحة الرياضية.
لقد انتشرت رياضة التانكسودو وبشكل سريع في جميع أنحاء المغرب وخاصة المناطق النائية، حيث أسست جمعيات للتانكسودو، كما أسست اللجنة الوطنية المغربية للتانكسودو، تحت لواء الجامعة الملكية المغربية للأيكيدو، وقامت هذه الأخيرة بتأسيس 6 عصب جهوية.
كما قامت اللجنة الوطنية المغربية للتانكسودو بتنظيم عدة تداريب وبطولات جهوية ووطنية لجميع الفئات العمرية.
وقامت بتوقيع عقد اتفاقية مع المديرية الإقليمية للشباب والرياضة بنسليمان لفائدة نزلاء مركز الأطفال في وضعية صعبة.
ونظمت اللجنة الوطنية عدة تربصات للفريق الوطني وكذا معسكرات تكوينية لتأهيل المدربين والحكام الوطنيين المختصين في المبارزة أو التانكسودو.
ونظمت، أيضا، للمرة الثالثة على التوالي بطولة كأس العرش.
كما قامت اللجنة الوطنية بتنظيم امتحانات وطنية لنيل شهادة الحزام الأسود الوطنية والدولية.
وسبق أن مثل الخبير نورالدين ترابي المغرب، أن عقد عدة لقاءات دولية بكندا والسويد وسويسرا، والدانمارك وكوريا الجنوبية والولايات المتحدة الأمريكية.
وتعمل اللجنة الوطنية المغربية للتانكسودو بشكل جماعي دون دعم يذكر من أجل الوصول إلى الأهداف المسطرة ضمن برنامجها المتوسط والبعيد المدى.
وقال الترابي في تصريح خاص بجريدة "أنفاس بريس" أن "رهاناتنا للمستقبل هي مشاركة الفريق الوطني في البطولة الدولية التي ينظمها الإتحاد الأوربي للتانكسودو بمدينة روتردام الهولندية أيام 18 و19 و 20 أكتوبر 2019.
كما سيقوم الاتحاد الدولي للتانكسودو، وبتنسيق مع اللجنة الوطنية المغربية للتانكسودو بتنظيم الدورة التدريبية للمدربين الدوليين بالمغرب شهر نونبر 2020."وأضاف أنه يعتمد بالمغرب ترخيصا من الإتحاد الدولي دائم من أجل تنظيم كل سنة المهرجان الدولي للتانكسودو،تحج إليه كل جامعات التانكسودو بالعالم.
وأردف أن المغرب توصل بالاعتماد الدولي من أجل السهر وتأسيس الاتحاد الإفريقي للتانكسودو، وكذا إتحاد البحر الأبيض المتوسط وهناك مشاريع كبيرة أخرى في الأفق".
وختم الأستاذ الترابي تصريحه بأن خصوصية رياضة التانكسودو وأهدافها المادية والمعنوية تلح علينا تأسيس جامعة ملكية مغربية لرياضة التانكسودو من أجل الحضور بقوة في كل المحافل الدولية".
الترابي رفقة koe yong choong من التلاميذ الأوائل للتانكسودو، حاصل على الحزام الأسود الدرجة 10