الأربعاء 16 أكتوبر 2019
مجتمع

عواصف رعدية تقض مضاجع سلطات إقليم شيشاوة

عواصف رعدية تقض مضاجع سلطات إقليم شيشاوة شبح فاجعة تارودانت يلاحق سلطات إقليم شيشاوة بعد عواصف رعدية هبت على المنطقة

عرفت عدة مناطق بإقليم شيشاوة، منذ زوال اليوم الجمعة 30 غشت 2019، تساقطات مطرية عاصفية، عاشتها كل من جماعات لالة عزيزة، انفلايسن، عين تزيتونت، اشمرارن وامنتانوت.

 

وشهد واد امزناس كميات مهمة من مياه التساقطات الرعدية لمستوى قياسي منذ ثلاثين سنة، حيث استنفرت السلطات المحلية بمختلف القيادات المحيطة بواد امزناس كل "قواها" تحسبا لانقطاع الطريق الإقليمية الرابطة بين بوابوض والطريق الوطنية رقم 8.

 

وسارعت لجنة اليقظة الإقليمية السلطات المحلية، التي يترأسها عامل إقليم شيشاوة وعناصر الدرك الملكي التابعة لسرية تولوكلت، إلى عقد اجتماعات لتتبع الأوضاع الحالية للبنيات التحتية والتجهيزات الأساسية المتضررة من جراء الفيضانات التي شهدتها عدة مناطق بجهة مراكش آسفي مؤخرا.