الأحد 18 أغسطس 2019
رياضة

بنعطية متخوف من نهاية مساره الكروي قبل الأوان، لهذا السبب..

بنعطية متخوف من نهاية مساره الكروي قبل الأوان، لهذا السبب.. المهدي بنعطية

أجرى اللاعب المغربي المحترف حاليا بنادي الدخيل القطري عملية جراحية دقيقة بأحد المصحات المختصة بباريس، وذلك بسبب الآلام الشديدة التي شعر بها مؤخرا على مستوى غضروف ركبة رجله اليسرى، عقب تدخل عنيف من أحد اللاعبين.

 

ولم يخف اللاعب بنعطية تخوفه من مخلفات هذه العملية، بالرغم من التطمينات التي تلقاها من الطاقم الطبي، الذي أشرف على العملية.

 

وأكد بنعطية، في تصريح صحفي، قائلا" إن الإصابة بغضروف الركبة تكتسي خطورة كبيرة لأي لاعب. وشخصيا أعرف أن نوع هذه الإصابة كانت سببا في نهاية المسار الكروي للعديد من اللاعبين الكبار، ومن بينهم اللاعب البرازيلي رونالدو. فالإصابة بغضروف الركبة لا تتحمل أية حركة غير متزنة، وكلما تمت لا يمكن القدرة على الجري... إنها تخوفات تنتابني، وأنا مقبل على نهاية مستقبلي الكروي بعد مدة محدودة، كون سني محدد الآن في 33 سنة".