الأحد 25 أغسطس 2019
اقتصاد

هذا ما يخسره المغرب سنويا من مناصب شغل بسبب التدبير العشوائي لعيد الأضحى

هذا ما يخسره المغرب سنويا من مناصب شغل بسبب التدبير العشوائي لعيد الأضحى 68 في المائة من حجم جلود الأغنام يتم إهدارها في يوم واحد (العيد)

عيد الأضحى ليس فقط طقسا دينيا أو مظهرا احتفاليا، بل هو أيضا محطة يخسر فيها المغرب حوالي 5000 منصب شغل.

 

كيف ذلك؟

 

معلوم أن كمية جلود الأغنام التي تستغل صناعيا وتجاريا خارج عيد الأضحى تمثل فقط 32 في المائة من مجموع المواشي التي تذبح خلال سنة. أي أن 68 في المائة من حجم الجلود يتم إهدارها في يوم واحد (العيد)، وهو ما يضيع على قطاع صناعة الجلود حوالي 5000 منصب شغل، تشمل كل سلسلة الإنتاج (مجازر، دباغة، ورشات التحويل، إلخ...).

 

ورغم تحذيرات المهنيين والخبراء الموجهة للحكومة لتعمل على عدم إضاعة هذه القيمة المضافة، فإن المسؤولين الحكوميين ليست لديهم أي "كبدة" في عدم تبذير هذه الفرص.