الأربعاء 1 إبريل 2020
خارج الحدود

السلطات الجزائرية تفرج عن أول ناشط سياسي رفع لافتة “لا للعهدة الخامسة”

السلطات الجزائرية تفرج عن أول ناشط سياسي رفع لافتة “لا للعهدة الخامسة” الحاج غرمول( وسطا)
أفرجت السلطات الجزائرية، يوم السبت 20 يوليوز2019،  عن الناشط الحقوقي الحاج غرمول، الذي كان من الأوائل الذين رفعوا لافتة ضد ترشح الرئيس السابق للجمهورية عبد العزيز بوتفليقة لعهدة خامسة.
وأُعتقل الحاج غرمول مباشرة بعد أيام من احتجاجه رافعا لافتة في شهر يناير الماضي كُتب عليها “لا للعهدة الخامسة”، حيث كان من الأوائل الذين انتقدوا ترشح الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة لعهدة خامسة، قبل بداية الحراك الشعبي في 22 فبراير المنصرم.
واتهم الحاج غرمول بـ “المساس بمؤسسات عامة”، بعد أيام من نشر صورة على فيسبوك حيث ظهر مع صديق يحمل لافتة تقول “لا للعهدة الخامسة”.
ويُذكر أن حاج غرمول حُكم عليه من قبل محكمة معسكر بـ6 أشهر سجنا، وغرامة مالية قدرها 30 ألف دينار يوم 6 فيفري الماضي.
ويبلغ غرمول من العمر 37 سنة، وهو متزوج وأب لطفلين، كما أنه ناشط في الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الانسان.