الثلاثاء 17 سبتمبر 2019
مجتمع

أبو ناصر: التوجه لمقاطعة الدخول الجامعي في حالة عدم الاستجابة لمطالب الأساتذة‎

أبو ناصر: التوجه لمقاطعة الدخول الجامعي في حالة عدم الاستجابة لمطالب الأساتذة‎ جانب من الوقفة الاحتجاجية
قال محمد أبو ناصر، نائب الأول للكاتب العام لنقابة الوطنية لأساتذة التعليم العالي، أن النقابة ستتجه  نحو مقاطعة الدخول الجامعي، في حالة عدم الاستجابة لمطالبهم المشروعة التي تطالب بها منذ 2012، محملا في حال اتخاذ هذه الخطوة المسؤولية للحكومة.
 
وقد خاض أستاذة التعليم العالي بمختلف الجامعات ومراكز الأبحاث، إضراب وطني، منذ يوم الثلاثاء 25 يونيو 2019، إلى غاية اليوم الخميس27  يونيو 2019، احتجاجا على تراجع الحكومة عن تنفيذ عدد من المطالب التي جرى الاتفاق حولها مع وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي.
وأوضح أبو ناصر، في اتصال هاتفي مع "أنفاس بريس"، أن هذا الاضراب جاء كخطورة من قرار التصعيد الذي تسطره اللجنة الإدارية للنقابة الوطنية للتعليم العالي، احتجاجا على تماطل المسؤولين للوفاء بالتزاماتهم، ودعوة الحكومة والمسؤولين للإستجابة إلى مطالب الأساتذة الباحثين الموقعة في بلاغات مشتركة مع الوزارة.
 
واعتبر أبو ناصر أن هذه الاضرابات  تأتي لانقاذ الجامعة والمدرسة العمومية، وللاستجابة لمطالب الأساتذة والمتمثلة في إحداث درجة استثنائية من درجة "د" لترقية للأساتذة الذين تجاوز عملهم 20 سنة، وإحداث درجة استثنائية بالنسبة للأساتذة الذين يحصلون على نتائج عليمة على مستوى الدولي  والذين يقدمون قيمة مضافة للجامعة المغربية ...
 
وأشار المتحدث، أن النقابة تعتزم عقد اجتماع مجلس التنسيق الوطني في 20 من شهر يوليوز القادم، والذي سيحضره ممثل عن كل مكتب محلي بالمغرب وأعضاء اللجنة الإدارية وما يقارب 150 أستاذا، من أجل الاصغاء للأساتذة وما يتداولوه على صعيد المغرب، من أجل أخذ  الهيئة الإدارية، القرار في الخطة النضالية التصاعدية.