الخميس 18 يوليو 2019
مجتمع

منعرج الموت بـ "خميس هلوطة" يحول بين لقاء شاب بعائلته في العيد

منعرج الموت بـ "خميس هلوطة" يحول بين لقاء شاب بعائلته في العيد زكريا الفهري توفي عن سن 33 سنة

لم تسعفه ظروف عمله لكي يشارك أسرته أفراح عيد الفطر، وانتظر حلول السبت 8 يونيو 2019 لكي يشد الرحال من مدينة بنجرير، حيث يقيم ويشتغل، قاصدا مدينة بنسليمان مسقط رأس والديه، وكان على متن سيارته الخاصة. وفي الوقت الذي لم تعد تفصله عن نقطة الوصول إلا كيلومترات معدودة انقلبت سيارته في منعرج لم ينتبه لخطورته، ذلك المنعرج المتواجد بمنطقة خميس هلوطة، والذي أودى بأرواح عديدة في حوادث سابقة.

وبسبب خطورة الحادث هرع مجموعة من ساكنة المنطقة لإسعافه، لكن كانت حالته الصحية في وضعية جد حرجة. وبالرغم من المحاولات العديدة لإنقاذ حياته بعد نقله للمستشفى الإقليمي ببنسليمان، فارق الحياة مخلفا أثارا معنوية صادمة في نفوس أسرته الصغيرة وكل معارفه.

رحم الله زكريا الفهري، وأسكنه فسيح الجنان، وإنا لله وإنا إليه راجعون.