السبت 20 يوليو 2019
خارج الحدود

محامي جزائري: الحراك هو استفتاء شعبي ضد رموز النظام

محامي جزائري: الحراك هو استفتاء شعبي ضد رموز النظام مشهد من الحراك الجزائري، ومصطفى بوشاشي في إطار الصورة
رفض المحامي والناشط السياسي الجزائري، مصطفى بوشاشي، الحوار مع رموز النظام الفاسد، مؤكدا أن الشعب قال كلمته "لا حوار مع رموز النظام".
وقال بوشاشي، في كلمة ألقاها في بلدية إيعكوران ولاية تيزي وزو، أمس الجمعة 10 ماي 2019: إن الشعب يقول كلمة واحدة معتبرا أنه استفتاء من المواطنين لا حوار مع رموز النظام.
ودعا بوشاشي، وفقا لما نشرته" الخبر" الجزائرية، إلى مواصلة النضال السلمي وعدم التوقف مستدلا بتصريح للزعيم نيلسون مانديلا حينما قال مرة '' أن توقيف الثورة في منتصف الطريق يعني أنها لم تنجح ولم تحقق شيء سنواصل النضال لغاية تحقيق الهدف الذي خرج من أجله الشعب "يروحو ڤاع".
وفي ما يخص التطورات الأخيرة التي تشهدها الساحة السياسية ببلادنا قال مصطفى بوشاشي "لا نخاف من المتابعات القضائية. ولا يجب أن تثني من عزيمتنا لمواصلة النضال لاستعادة الأمل للأجيال القادمة، ولا يمكن أن يمارس علينا التخويف، النظام الفاسد حاول كسر الحراك الشعبي باستعماله عامل التفرقة بين الجزائريين لكنه فشل ".