السبت 20 يوليو 2019
خارج الحدود

عمر البشير أمام النيابة العامة ودعوة من دولة خليجية لاستضافته

عمر البشير أمام النيابة العامة ودعوة من دولة خليجية لاستضافته السجن "كوبر" حيث اعتقال الرئيس السوداني المخلوع عمر البشير
 
أقر الرئيس السوداني المخلوع عمر البشير أمام النيابة العامة بالتهم الموجهة إليه معلقا: "أصابتنا دعوة المظلوم".
وقالت صحيفة " الجريدة" السودانية الصادرة هذا اليوم ،أن النيابة العامة السودانية  وافقت على التحقيق مع الرئيس المعزول عمر البشير بشأن اتهامه بالانقلاب على الحكومة الشرعية عام 1989.
 وذكرت  الصحيفة ان"  النائب العام المكلف باستجواب الرئيس المخلوع عمر البشير ووجه في الدعوى الجنائية رقم 40 \2019م تحت المادة 1-6 من قانون التعامل بالنقد الأجنبي والمادة 15 من قانون مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب".
وأكدت  وسائل أعلام سودانية أخرى لهذا اليوم على  أن "تحقيقات النيابة تركزت على العقارات والأرصدة في البنوك بالإضافة إلى المنازل التي يعيشون فيها والمكاتب التي يعملون فيها".
كما افادت تقارير إعلامية محلية  بأن التحقيقات مع البشير تركزت على العقارات والأرصدة التي يملكها في البنوك. وذكرت أنه من "مصادر موثوقة حصلت على تفاصيل تحقيقات النيابة بشأن فساد الرئيس المخلوع عمر البشير وأسرته...وامتلاكه لعدد من العقارات تقع في مناطق راقية في الخرطوم".
 مصادر صحفية أخرى  كشفت أن إحدى دول الخليج تقدمت بعرض لإستضافة الرئيس المخلوع عمر البشير على أراضيها، دون أن تكشف عن اسم هذه الدولة، حيث كتبت جريدة " اليوم التالي"  إن العرض شمل الإقامة الدائمة للبشير وأفراد أسرته. فيما تشير معلومات إلى أن البشير وافق على العرض، وتمت إحالته للمجلس العسكري الانتقالي للبت فيه.