الخميس 18 يوليو 2019
رياضة

اللجنة التأديبية بجامعة كرة القدم تحكمها العاطفة!!

اللجنة التأديبية بجامعة كرة القدم تحكمها العاطفة!! من أحداث مباراة الجيش الملكي ونهضة بركان

على امتداد الموسم الرياضي الحالي تعالت أصوات الإحتجاجات على مجموعة من لجن جامعة كرة القدم وفي مقدمة هذه اللجن، اللجنة التأديبية التي أصدرت أحكاما بمقاييس غريبة وذات بعد غير سليم. ولهذه اللجنة معايير غريبة في أحكامها، إما أن تحكم بأقصى العقوبات وأقساها (توقيف قرناص لاعب الدفاع الجديدي لسنتين، والتراجع عن هذا القرار ليصبح اربع مباريات!!!) الحكم على مجموعة من الأندية بإجراء أربع مباريات بدون جمهور لتتحول لمباراة واحدة!! 

إن طبيعة هذه التغييرات في الأحكام تبين ان هنا أمرا غير عادي، إلا أن النقطة التي أفاضت الكأس يوم أمس الجمعة هو الحكم الصادر في حق فريق الجيش الملكي، والذي أصدرت في حقه لجنة التأديب لعبه لمباراة واحدة فقط بدون جمهور.  والكل تابع حالة الرعب والتخريب التي شهدها مركب مولاي عبد الله في نهاية لقاء الجيش الملكي ونهضة بركان، وكان من حصيلة الأحداث اللارياضية جرح 32 من رجال الأمن. وإن الرأي العام الرياضي يستخف من أحكام اللجنة التأديبية ويقول لها "كفى من العاطفة، كفى من تباين كفتي الميزان في الأحكام".