الأحد 26 مايو 2019
مجتمع

هذا ما يطلبه رواد مواقع التواصل الاجتماعي من عثمان بنجلون بشأن سارق وكالة طنجة

هذا ما يطلبه رواد مواقع التواصل الاجتماعي من عثمان بنجلون بشأن سارق وكالة طنجة
 
يتداول رواد مواقع التواصل عددا من التدوينات "المتعاطفة" مع الشاب الذي حاول سرقة الوكالة البنكية بطنجة التابعة للبنك المغربي للتجارة الخارجية، ومنطلق من قادوا هذه الحملة التضامنية "إنساني"، بعد أن أكدوا أن الشاب ليست له أي سوابق في عالم السرقة والإجرام، ودافعه القوي إلى السرقة هو وضع حد لمعاناة والده مع مرض سرطان الأمعاء، والذي كان يحتاج ثلاثة ملايين سنتيم لإجراء عملية عاجلة. 
 

وقام أصحاب هذه المبادرة بنشر رسالة استعطافية على الصفحة الرسمية لBMCE هذه فحواها:
"نحن الشعب المغربي نناشدكم يا من باب الإنسانية والرحمة خاصة ونحن على أبواب شهر العفو والرحمة ،المطلوب بالتدخل من أجل التنازل عن حقكم في المتابعة الجنائية للشاب الذي دفعته الظروف والفقر ومرض أبيه بالسرطان الخبيث وعلى منبركم نطالب من المحسنين المساهمة في علاج والد الشاب من مرض السرطان.
وهذا الشاب ليس لديه سوابق".