الجمعة 20 سبتمبر 2019
مجتمع

أرملة شهيد يتهددها الشارع، وهذه شكايتها لوزير الداخلية..

أرملة شهيد يتهددها الشارع، وهذه شكايتها لوزير الداخلية.. عبد الوافي لفتيت
خديجة أوصحراوي، هي واحدة من زوجات الشهداء الذين لقوا مصرعهم في الحرب التي جرت بين المغرب من جهة والجزائر والبوليساريو من جهة ثانية في الصحراء، تحمل خديجة رقم 2049652، وهي المتعلقة ببطاقة ذوي الحقوق، والمسلمة لها من قبل مؤسسة الحسن الثاني للأعمال الاجتماعية لقدماء العسكريين والمحاربين وتقطن بتمارة.
خديجة لها مطلب واحد هو ضمان حقها في السكن، لهذا تقدمت بطلب إلى وزير الداخلية، من أجل رفع الضرر وإنقاذها من التشرد، ومما جاء في شكايتها، أنها ترجو إنصافها وحمايتها من ضياع مسكنها الصفيحي الذي لا تملك وابنها غيره، رغم عدم وجود أي برنامج لإعادة هيكلة الدوارالذي تقطن فيه من 20 سنة خلت.
 

مسكن خديجة وابنها، حسب الشكاية، عبارة عن غرفة واحدة ومرحاض "يجعلني وابني عرضة للتشرد في غياب أي تعويض أو حل لدورالصفيح بالمدينة او لمشكل سكني. ولعلمكم أيضا أن حالتي وصمة عار في جبين الدولة باعتباري أرملة شهيد، ضحى بدمه من أجل الوحدة الترابية، تقطن في بيت صفيحي"، تقول خديجة اوصحراوي.